كيفية زراعة الفول وماهي الظروف البيئية والمناخية الملائمة لزراعته

كتابة: Mahmoud AL kirm - آخر تحديث: 7 أبريل 2021
كيفية زراعة الفول وماهي الظروف البيئية والمناخية الملائمة لزراعته

 نبات الفول أو ما يعرف (بالباقلاء)، هو نبات من فصيلة البقوليات، تعد آسيا الوسطى الموطن الأصلي لزراعته.

إذ يصل ارتفاع نبات الفول إلى ٨٠ سم، وثماره عبارة عن قرن يحوي عدة بذور، يستعمل بكثرة في المطابخ العربية،

يعدّ الفول وجبة شعبية ذات فوائد صحية عالية، ويمكن تحضيره بطرق مختلفة منها:(طبخه وحده، أو إضافته إلى الحساء،و السلطات، أو طهيه مع المعكرونة)

لذا من الضروري معرفة كيفية زراعة الفول ، والاهتمام به للحصول على إنتاج بجودة عالية.

الظروف البيئية والمناخية الملائمة لزراعة نبات الفول

1.أنسب الأماكن لزراعته هي التي تتعرض للشمس.

2.إنً التربة شديدة الحموضة تعطي إنتاجاً ضعيفاً، لذا يجب أن تتراوح درجة حموضتها من ٦ إلى ٧.٥ تقريباً.

3.ينبغي أن يكون نظام التصريف جيداً للتربة، لكي تبقى رطبة، فلا تغمر بالماء، ولا تتعرّض للجفاف.

4 كما يجب أن تكون التربة خالية من الأحجار، لأنها تعيق نمو جذور نبات الفول.

5.يمكن أن يتحمل نبات الفول درجات الحرارة المنخفضة، التي قد تصل إلى ٢ درجة مئوية.

6.السماد: يحتاج الفول إلى التسميد بالأسمدة الكيماوية المركبة، وذلك بمعدل(100) كيلوجرام للدونم الواحد، إذ توضع الكمية على وجبتين:

  • الوجبة الأولى: بعد الزراعة بفترة تتراوح بين ٢ إلى ٣ أسابيع.
  • الوجبة الثانية: بعد نمو الزهور، كما يرش نبات الفول دورياً بمحلول السوبر فوسفات 2% بمعدل ستة مرات، وذلك كل أسبوعين، وتبدأ المرة الأولى بعد مرور ٣٠ يوم من الزراعة.

الوقت المناسب لزراعة نبات الفول

تتم زراعته في الفترة الزمنية بين منتصف شهر تشرين الأول ومنتصف شهر تشرين الثاني.

بينما في المناطق التي تكون فيها درجات الحرارة عالية، يمكن زراعته في شهر كانون الأول.

كيفية زراعة نبات الفول

  • إحضار بذور الفول من المحلات الزراعية المختصة،وذلك لضمان سلامتها.
  • نقع البذور في الماء لمدة ٢٤ ساعة.
  • إحضار وعاء شفاف من البلاستيك، بداخله منديل نظيف، ورطب قليلاً، ثم نضع البذور في الوعاء فوق المنديل، ونغطي البذور بمنديل رطب آخر.
  • تغطية الوعاء بغطاء بلاستيكي مثقوب السطح.
  • بعد مرور أسبوع، تنبت جذور الفول، فنضعها في التربة، إذ يكون الجذر نحو الأسفل، بعمق ٣ سم، وتكون المسافة بين البذور حوالي ١٠ سم.
  • سقاية البذور مرة واحد كل ثلاثة أيام.
  • نعرّض نباتات الفول لأشعة الشمس فترة كافية، ويتم الإنبات بعد مرور عدة أيام من الزراعة.
  • كما أن حصاد الفول يتم في الفترة الزمنية، من أواخر شهر آذار، وحتى بداية شهر آيار.

 أنواع نبات الفول

  1. الفول الأخضر الطازج، أو مايعرف بالفول المصري.
  2.  الفول المالطي، ويطلق عليه أسماء عديدة، كالفول الحلبي، الفول الشامي، المخطط، عمدون.
  3. القبرصي، أو مايعرف بالفول البلدي.

فوائد نبات الفول

  1. يطهر المعدة، ويتخلص من السموم المتراكمة في الجسم.
  2. يساعد على تخفيف الوزن، إذ يزيد من الشعور بالشبع، ويحوي على نسبة جيدة من الألياف.
  3. يقضي على ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم، وهذا ما يؤدي إلى منع الإصابة بالأزمات القلبية.
  4. كما أن احتواءه على المنغنسيوم يجعل له دوراً مهماً في المحافظة على صحة العظام، وتعزيز مناعتها.
  5. يخفف الإجهاد التأكسدي، كما يثبط تكاثر الخلايا السرطانية.
  6. يحتوى على نسبة عالية من البروتينات والألياف الغذائية
  7. يحافظ على مستوى السكر في الدم، ويعمل على تكوين خلايا الدم الحمراء، بالإضافة إلى أنه يقلل أعراض داء باركنسون، ويقوي المناعة.

 أضرار نبات الفول

يسبب هبوط سكر الدم بشكل مفاجئ، لأنّ الفول يحتوي على تركيز عالي من الكربوهيدرات، مما يرفع إفراز الأنسولين بقوة.

•الإفراط في تناوله يسبب النقرس (داء الملوك)، لأنّه يحتوي على نسبة عالية من البروتين.

•تناول الفول من قِبل مرضى الدم، يتسبب بانحلال حاد لكريات الدم الحمراء، وبالتالي يتسبّب في حدوث فقر دم حاد، لأنّه من أقوى مضادّات الأكسدة.

•تناوله بكميات كبيرة يسبب التخمة وعسر الهضم،

ويحتاج وقتاً طويلاً ليتمكن الجسم من هضمه، لأنّ تركيز الفول يكون أكبر في الدم بالمعدة.

•يؤدي إلى حدوث العديد من الاضطرابات والشعور العام بعدم الارتياح.

 

 أهم الآفات التي تصيب نبات الفول

•مرض التبقع البني: يؤدي إلى خسائر في الإنتاج، يظهر على شكل بقع بنية على الأوراق والأزهار والثمار، تتم الوقاية منه بالرش، و السقاية المنتظمة.

•مرض الصدأ: يسبب جفاف الأوراق وسقوطها، وتبقى الثمار، يظهر على شكل بقع بنية اللون على الأوراق، ثم تظهر على الساق والثمار.

•البياض الزغبي: يصيب الأوراق، وعند اشتداد الإصابة قد يشمل كافة الأوراق، والأفرع العليا مما يسبب موتها.

المن: من أكثر الحشرات التي تصيب نبات الفول.

•صانعات الأنفاق: تسبب ذبول الأوراق واصفرارها،وقد تستمر الإصابة بعد تكون القرون التي تحوي الثمار.

•الذبابة البيضاء: تسبب ضعف البنات، لأنّها تمتص عصارته.

93 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *