علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب

كتابة: نغم سليمان - آخر تحديث: 31 مايو 2022
علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب

سوف نعرض لكم من خلال موقع حلبية طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب، حيث يعاني نسبة جيّدة من الأشخاص من التهاب الجيوب الأنفية “الحاد أو المزمن “. كما يعتبر مرضاً شائعاً يصيب الناس في مختلف الأعمار، ولكن من الممكن التخفيف من أعراضه السلبية التي تؤثّر على الحياة اليومية للمريض وتسّبب لهُ إزعاج وتعب كبير.

  • يحدث التهاب الجيوب الأنفية نتيجة وجود التهاب ضمن الغشاء المخاطي الرقيق الذي يبطّن الحجيرات الأربعة المتواجدة داخل عظام الوجه. بذلك يصل الالتهاب إلى بطانة الأنف، ويؤدي لحدوث أعراض التهاب الجيوب الأنفية التي تعتبر متعبة جداً لكلّ من يعاني منها، بحيث تجعل الأنف مسدود، مع الشّعور بصعوبة في التنفس من خلاله، بالإضافة إلى حدوث تورّم والشعور بالألم في المنطقة التي تحيط بالعينين. ومن الممكن أن تتفاقم أعراض التهاب الجيوب الأنفية مع التقلّبات الجوية، والعواصف الترابية، والغبار.
  • لذلك سوف نستعرض لكم من خلال هذا المقال طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب المتنوّعة طبيعياً، بالإضافة إلى كيفية علاج التهاب الجيوب الأنفية بزيت الزيتون، والبخار. مع ذكر أهم أسباب التهاب الجيوب الأنفية، وأبرز الأعراض المرافقة لهذا الالتهاب.

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب

يمكن للمرضى اللجوء لأكثر من طريقة لعلاج وتحسين أعراض التهاب الجيوب، وبالأخص إذا كانوا يعانون من الاتهاب المتكرر والمزمن، ومن أبرز طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب ما يلي:

الثوم

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالثوم

من الممكن علاج التهاب الجيوب وتخفيف أعراضه عن طريق الثوم؛ الذي يعدّ من أفضل أنواع العلاجات المنزلية بالأعشاب لمرضى التهاب الجيوب الأنفيّة، وبالأخص عندما يكون سبب العدوى جرثومي. ويتم الاستفادة منه من خلال تناول فصوص الثوم الطازجة ضمن وجبات الطعام، أو يمكن غليه مع الماء واستنشاق بخاره مرة على الأقل في اليوم؛ لتخفيف الالتهاب والأعراض.

قد يعجبك: أسباب ألم العصعص عند البنات وطرق علاجها

البصل

يعتبر البصل فعال جداً في علاج التهاب الجيوب الأنفية الحادة أو المزمنة نتيجة خصائصه المضادّة للالتهابات. ويتم الاستفادة منه من خلال إضافة شرائح البصل المقطّعة الطازجة إلى الماء المغلي واستنشاق بخاره حتى يذهب. أو من الممكن استنشاق رائحته مباشرةً، حيثُ له القدرة على التخفيف من الاحتقان والتورم الناتج عن الالتهاب.

البابونج

أيضا من أبرز أنواع علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب “البابونج” حيث يمتلك خصائص مضادة للالتهابات، ويساعد على تخفيف التورّم والصداع الناتج عن الالتهاب الشديد. ذلك من خلال وضع زهور البابونج في الماء المغلي وغليها ثمّ استنشاق البخار حتى زواله، وشرب المغلي.

خل التفاح

من المعروف عن خل التفاح امتلاكه خصائص مضادة للجراثيم، بحيث يمكنهُ القضاء على البكتيريا الضارة في الممرات الأنفية وعلاج التهاب الجيوب الأنفية. ويمكن تناول خل التفاح يومياً حتى يزول الالتهاب والأعراض. فإنّ خصائصه لها القدرة على اختراق المخاط السميك الناتج عن الالتهاب الجيوب الأنفية وتجفيف الأنف الرطب وعودته لطبيعته.

قد يهمك: فوائد الصمغ العربي للمعدة والقولون

الفلفل الأحمر

ولعلّ من أقوى طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية “الفلفل الأحمر”، حيثُ يمكن للفلفل الأحمر، أن يساهم في تقليل المخاط في الممرات الأنفية، بالإضافة إلى تخفيف التورم في الجيوب وحول العينين. أيضا لهُ دور فعّال في تعزيز صحة جهاز المناعة لتجنّب أي عدوى ما تؤدّي إلى التهاب الجيوب الأنفية. ويتم الاستفادة منه عن طريق إضافة مسحوق الفلفل الحار المجفّف إلى وجبات الطعام اليومية، من الانتباه لعدم وجود أي حساسية في المعدة منه.

الليمون والنعناع

علاج التهاب الجيوب بالليمون والنعناع

يعتبر شراب الليمون والنعناع دواء لطيف يمكن الاستعانة بهِ للتخفيف من التهاب الجيوب الأنفية وأعراضه. حيثُ يعطي هذا الشراب إحساساً بالانتعاش والراحة ويخفف من التورّم والصداع، من خلال غلي أوراق النعناع مع الماء، ثمّ عندما تبرد يتم إضافة عصير الليمون إليها، وشربه يومياً.

علاج التهاب الجيوب الأنفية بزيت الزيتون

كما من الممكن علاج التهاب الجيوب الأنفية بزيت الزيتون، حيثُ تعد طريقة فعّالة بحسب نصائح بعض الأطباء. فإنّه بشكلٍ عام تساعد الزيوت الأساسية في العمل على تعقيم وتنظيف الجيوب الأنفية ومعالجة أعراضها والاحتقان المتواجد فيها. ولكن يشترط البعض أيضاً أن يتم مزج قطرتين أو ثلاثة من زيت الأوريغانو مع زيت الزيتون على القطنة التي سوف يدهن بها الأنف من الداخل. ذلك لأجل التقليل من أعراض التهاب الجيوب الأنفية وتفاقمها.

اقرأ أيضاً: ما هو جدري القرود وكيف ينتشر

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالبخار

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالبخار

ومن أفضل أنواع العلاجات المنزلية لالتهاب الجيوب الأنفية، هو استنشاق البخار. حيثُ يساعد بشكل كبير في تخفيف الأعراض والآلام المصاحبة للالتهاب، مع العمل على فتح الممرّات الأنفية وتحريرها، بالإضافة إلى تخفيف الصداع بشكل كبير وتقليل التورّم. وإنّ كلّ ما عليك هو إضافة الماء ضمن وعاء وغليه جيداً ثمّ تقوم باستنشاق البخار مع وضع منشفة تغطي رأسك والوعاء. ولكن يجب التنبيه لعدم الاقتراب الشديد من البخار تجنّباً لتهيّج الجلد، وتتم هذه العملية لمدة 10 دقائق تقريباً، مع تكرارها لحوالي الثلاث مرات في اليوم، وحتى تشعر بالتحسّن وذهاب الالتهاب والتورّم.

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالمحلول الملحي

علاج التهاب الجيوب الأنفية بالمحلول الملحي

أيضا يعتبر علاج التهاب الجيوب الأنفية بالمحلول الملحي من العلاجات الفعالة جداً والسريعة التي يمكنها أن تخفف الالتهاب والأعراض بشكل كبير. حيثُ يساعد غسل الأنف باستخدام محلول الماء المالح بالمحافظة على رطوبة الممرات الأنفية، ويعمل على تقليل الالتهاب والتخفيف من حدّة الاحتقان بشكل واضح. ويتم تحضير هذا المحلول عن طريق إضافة نسبة من الملح إلى الماء النظيف “يفضّل غليه ثمّ تركه ليبرد للتأكد من تعقيمه تماماً ضمن زجاجة رذاذ معقّمة، ثمّ يتمّ رش هذا المحلول في الأنف مع إمالة الرأس قليلاً للخلف، ويجب تكرير هذه العمليّة مرتين يومياً في الصباح والمساء للحصول على أفضل النتائج.

من الممكن أن يعجبك: نظام الكيتو دايت بالتفصيل للمبتدئين

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

بعدما ذكرنا أهم طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب والبخار وغيره، يجب ذكر أبرز أعراض التهاب الجيوب الأنفية التي يعاني منها الكثير من المرضى:

  1. انسداد واضح واحتقان في الأنف، مع صعوبة التنفس من خلاله.
  2. ملاحظة إفرازات سميكة ولونها متغيّر مع سيلان.
  3. إفرازات أنفية خلفيّة أي أسفل الجزء الخلفي للحلق.
  4. الصداع والإرهاق.
  5. وجود تورّم واضح حول العينين أو الأنف أو الوجنتين أو الجبهة.
  6. كما يمكن ملاحظة ضعف في حاسة الشم والتذوّق.
  7. وقد تسبب بعض أنواع التهابات الجيوب الأنفية ألم في الأذن أو الفك العلويّ والأسنان، مع التهاب في الحلق وسُعال.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

أيضا في النهاية يجب عرض أهم أسباب التهاب الجيوب الأنفية الذي يعدّ المرض الشائع المتعب جداً عند نسبة جيدة من الأشخاص، حيثُ أبرز الأسباب هي ما يلي:

  1. وجود انحراف في الحاجز الأنفي بحيث يعمل على تقييد ممرات الجيوب الأنفية؛ أي وجود “تشوهات في الممرات الأنفية”.
  2. كما يمكن أن تعمل السلائل الأنفية على سد الممرات الأنفية والجيوب بحيث يعاني الشخص بشدة من أعراض التهاب الجيوب.
  3. أيضا فإنّ الجراثيم والفطريات والفيروسات تعمل على إحداث التهاب في الجيوب الأنفية
  4. وجود حساسية في منطقة داخل الأنف مثل المعانا من “حمى القش”.
  5. نزلات البرد والإنفلونزا يمكن أن تؤدّي إلى التهاب الجيوب الأنفية وتفاقم أعراضها.
  6. التعرّض للهواء الملوث والغبار والأتربة، أو دخان السجائر، حيثُ يسبب تهيّج في الممرات الأنفية والرئة وحدوث التهاب في الجيوب.

بذلك نكون قد عرضنا لكم من خلال هذا المقال أبرز طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية بالأعشاب، مع ذكر كيفية علاج التهاب الجيوب الأنفية بالبخار وزيت الزيتون. وتسليط الضوء على أهم أسباب التهاب الجيوب الأنفية، وأبرز الأعراض التي ترافق هذا الالتهاب.

417 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.