ما هي أعراض مرض جدري القرود وإجراءات الوقاية

كتابة: نغم سليمان - آخر تحديث: 25 مايو 2022
ما هي أعراض مرض جدري القرود وإجراءات الوقاية

سوف نعرض لكم من خلال موقع حلبية كافة التفاصيل المتعلّقة بأعراض مرض جدري القرود وإجراءات الوقاية منه، بالإضافة إلى معلوماتٍ هامّةٍ يجب معرفتها عن هذا المرض الذي حذّرت منهُ منظمة الصحة العالمية حديثاً.

  • يُعرف جدري القرود أو النيسانس بأنّهُ مرض فيروسي ذو منشأ حيواني، وقد ظهرت الإصابة الأولى عند الإنسان في عام 1970م ضمن جمهورية الكونغو في القارة الأفريقية. كما إنّ أعراض جدري القرود للإنسان تشبه أعراض مرض الجدري الذي كان يشهدها في السّابق. فإنّ فيروس جدري القرود ينتمي إلى جنس الفيروسة الجدرية التي تتبع إلى فصيلة فيروسات الجدري. أيضا تجدر الإشارة إلى أنّ مرض جدري القرود يعدّ مرضاً نادراً يحدث عادةً في المناطق النائية ضمن أفريقيا حول الغابات الاستوائيّة الماطرة. ولكنّه أثار المخاوف حديثاً بسبب انتشاره خارج أفريقيا في أوروبا بشكلٍ غير اعتيادي.
  • وفي الوقت الحالي يتساءل الكثير من الناس عن مدى انتشار مرض جدري القرود في العالم وأعراضه التي تثير قلق الجميع بسبب ظهورها سطحياً على الجلد وداخلياً في الجسم. لذلك سوف نوضّح لكم بالتفصيل من خلال هذا المقال أعراض مرض جدري القرود، ومدى صعوبتها وخطورتها. بالإضافة إلى معرفة مدة ظهور هذه الأعراض عند المصاب، وجميع إجراءات الوقاية من مرض جدري القرود.

أعراض مرض جدري القرود

أعراض مرض جدري القرود

بالحديث عن أعراض مرض جدري القرود عند الإنسان، يجب الإشارة إلى أن هذا المرض تتشارك أعراضه بنسبة عالية مع أعراض مرض الجدري المعروف ولكن بشكلٍ أخف وأقل صعوبة. كما يكمن الاختلاف الرئيسي بينهما؛ أنّ مرض جدري القرود يتسبّب في تضخم الغدد اللمفاوية، بينما مرض الجدري لا يسبّب ذلك. ومن أبرز أعراض جدري القرود التي ذكرتها منظمة الصحة العالمية هي كالتالي:

  1. أولاً تبدأ أعراض جدري القرود بالحمى التي تصاحبها القشعريرة والشعور بالصداع.
  2. ومن ثمّ في غضون يوم إلى ثلاثة أيام أو أكثر بعد ظهور الحمى، تنتقل الأعراض إلى السطح الخارجي للجسم، حيثُ يبدأ ظهور الطفح الجلدي الذي ينتشر بالدرجة الأولى في الوجه، وبعدها يمتدّ إلى مناطق أخرى ضمن الجسم كاليدين والقدمين.
  3. أيضا من الممكن أن يعاني المريض خلال فترة إصابته من آلام الجسم وخصوصاً العضلات، بالإضافة إلى آلام في الظهر، مع تعب وإرهاق عام بشكلٍ واضح.
  4. وكما قلنا أنّ جدري القرود يتسبّب في تضخّم الغدد اللمفاوية حول الوجه والرقبة التي تعتبر سمة مميزة عند هذا المرض.

هل أعراض مرض جدري القرود خطيرة؟

ثمّ لمعرفة ما إذا كانت أعراض مرض جدري القرود خطيرة أما لا. يمكن القول بأنّه حتى هذا الوقت كانت الأعراض مقبولة بعض الشيء ولا تسبّب أي قلق، وأبرز ما قد يكون صعباً هو تضخم الغدد اللمفاوية أو تطوّر المرض عند بعض الناس وخصوصاً الأطفال، وظهور أعراض جديدة. كما يخاف بعض العلماء المتخصّصين من تغيير الفيروس سلوكه ويصبح أكثر قوة مع أعراض أكثر صعوبة، ولكن حتى الآن لا توجد أي حالة غريبة عن المتعارف عليه.

قد يعجبك: كيفية علاج الحروق الخفيفة

  • أيضاً إنّ البعض من خبراء الأمراض أشاروا إلى أنّ هذا المرض يعتبر أسهل من مرض كوفيد-19 الذي انتشر بشكلٍ كبيرٍ وسريع. وإنّ مرض جدري القرود بالإمكان التعرّف عليه من خلال أعراضه بشكل أسهل. مع التوضيح بأنّ جميع أعراض جدري القرود تعتبر مقبولة ولكن مدة ظهور الأعراض طويلة تقريباً وتحتاج إلى الصبر والراحة.

مدة ظهور أعراض جدري القرود عند المصاب

مدة ظهور أعراض جدري القرود عند المصاب

بعد الإصابة بفيروس جدري القرود تبدأ مرحلة الحضانة التي تعدّ المرحلة الفاصلة بين الإصابة بالعدوى ومرحلة ظهور الأعراض، وتتراوح بين 6 أيام و16 يوم، ويمكن أن تستمر إلى 21 يوم. بعد ذلك تبدأ ظهور الأعراض، وإنّ مدة ظهور أعراض مرض جدري القرود عند المصاب تتضمّن عدّة مراحل هي ما يلي:

  • مدة المرحلة الأولى من أعراض جدري القرود: تبدأ الأعراض بحمى وقشعريرة وصداع مؤلم مع تعب ووهن شديد، تستمر إلى حوالي 5 أيام أو أكثر.
  • مدة المرحلة الثانية من أعراض جدري القرود: يبدأ ظهور الطفح الجلدي بعد الإصابة بالحمى بيوم أو ثلاثة أيام. ويبدأ الطفح غالباً في الوجه ثمّ ينتقل إلى باقي الجسم، وبعدها يتطوّر الطفح بعد حوالي 10 أيام أو أكثر من بقع ذات قواعد مسطحة إلى حويصلات وبثرات صغيرة تحتوي سائل. وتستمر هذه الأعراض إلى أسبوعين، أو ثلاثة لكي تختفي تماماً.

قد يهمك: علاج حب الشباب للبشرة الدهنية طبيعيا

إجراءات الوقاية من مرض جدري القرود

ومن ثمّ بالحديث حول إجراءات الوقاية من مرض جدري القرود، فإنّه من المهم الالتزام بتعليمات منظمة الصحة العالمية التي شملت ما يلي:

  1. أولاً لتجنّب انتقال فيروس جدري القردة من إنسان إلى آخر، يجب عدم المخالطة الجسديّة الحميمية للمصابين بعدوى المرض أو المشتبه بإصابتهم.
  2. كما يجب الالتزام بإجراءات الوقاية عند الاعتناء بالمرضى المصابين بجدري القرود والتي تظهر عليهم الأعراض؛ من خلال ارتداء القفازات والكمامة مع تجنّب ملامستهم، والحرص على غسل اليدين والتعقيم بشكلٍ جيد عند الانتهاء من زيارتهم أو الاعتناء بهم.
  3. كذلك لأجل تجّنب انتقال فيروس جدري القرود من الحيوانات إلى البشر، يجب أن يتم الاعتناء بنظافة الطعام والعمل على طهي اللحوم والمنتجات الحيوانية بشكلٍ جيد قبل تناولها.
  4. كما يجب ارتداء القفازات والكمامة عند ذبح الحيوانات وتنظيفها لعدم التلوّث بأيّ دمٍ أو سائلٍ قد يحتوي الفيروس.
  5. أيضاً يجب على دول العالم خلال الوقت الحاليّ تقييد عمليات نقل الثديات الأفريقية الصغيرة والقردة؛ أو أن يتم فرض حظر على عمليات نقلها لدول أخرى، لأجل الإسهام في إبطاء وتيرة انتشار مرض جدري القرود إلى خارج أفريقيا.

هل يوجد علاج لمرض جدري القرود؟

هل يوجد علاج لمرض جدري القرود؟

ومن ثمّ لمعرفة ما إذا كان يوجد علاج لمرض جدري القرود، فإنّ منظمة الصحة العالمية لقد أوضحت أنّهُ في الوقت الحاليّ لا يوجد أي علاج أو لقاح يمكنه مكافحة انتشار عدوى جدري القرود. ولكن لقد أثبتت الدراسات الأخيرة في السّابق أنّ التطعيم ضد مرض الجدري يعدّ ناجحاً بنسبة 85% بالوقاية من مرض جدري القرود. ولكن إنّ هذا التطعيم لم يعد متوافراً بعد أن تمّ إيقاف التطعيم به نتيجة استئصال الجدري من جميع العالم. كما لقد تحدّث بعض الخبراء أنّه يجري مؤخراً تطوير بعض العلاجات والأدوية المضادة لفيروس جدري القرود. ولكن من غير المعروف متى يمكن توافره.

اقرأ أيضاً: ما هو جدري القرود وكيف ينتشر

متى يكون المصاب بجدري القرود معدياً؟

أيضا لمعرفة متى يكون المصاب بجدري القرود معدياً، فإنّ هذا المرض يعتبر معدياً ولكن عادةً ما يكون بشكل خفيف. وتحدّث الخبراء بأنّ المصاب بفيروس جدري القرود يعتبر معدياً لبقية الأشخاص منذُ لحظة الإصابة وحتى أربعة أسابيع بعد ظهور الأعراض. ذلك يعود إلى أنّ الطفح والآفات الجلدية قد تستغرق بضعة أسابيع حتى تختفي تماماً. فإنّ جميع المصابين معديون حتى تختفي أفاتهم الجلدية النشطة. كما كانت الإصابة بمرض جدري القرود في بدايات ظهوره تحدث من الحيوانات إلى الإنسان من خلال الاحتكاك بالحيوان المصاب وسوائله ودمائه. إلّا أنها في الوقت الحالي تنتقل على المستوى الثاني بين الناس من خلال لمس المناطق المصابة والطفح الجلدي. كذلك من خلال التقرب والمخالطة الحميميّة وانتقال إفرازات السبيل التنفسي من شخصٍ مصاب إلى شخص سليم.

إلى هنا نكون قد قدّمنا لكم أبرز أعراض مرض جدري القرود ومدى خطورتها، ومعرفة مدة ظهور هذه الأعراض. ذلك بالإضافة إلى ذكر إجراءات الوقاية من مرض جدري القرود، ومعرفة متى يكون المصاب معدياً.

500 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *