9 أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة

كتابة: Yasser Ahmed - آخر تحديث: 29 مارس 2022
9 أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة

9 أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة …. بعد حفل الزفاف، الذي يطمح الجميع بالوصول إليه، تبدأ أمنيات الزوجين في للحصول على طفل صغير،

لكن أحيانا يشاء القدر أن يحرمهما من ذلك إما لفترة زمنية محددة أو مدى الحياة، تعرف على 9 أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة.

9 أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة

لا بد من وجود أسباب منطقية وعقلية لتأخر حمل الزوجة،

وقد تكون ناتجة عن تصرفات يومية خاطئة، لذلك يوصى بالاطلاع والتعرف عليها حتى لا يحرم الزوجين من الطفل الذي طالما حلما بوجوده منذ أن فاحت رائحة الحب بينهما،

تعرف معنا  على تسعة أسباب لتأخر الحمل لدى المرأة:

أولاً: الإدمان على التدخين والمشروبات الكحولية

الإدمان على التدخين والمشروبات الكحولية

غالبا ما يرتبط كلاهما بأسباب معظم الأمراض، فمادة النيكوتين التي يحتويها الدخان تعطل قدرة الجسم البشري بنسبة تصل 70%،

ونسبة المدخنين المدمنين الذين لا يستطيعون الإنجاب تقارب 62%، وحتى إن تم الإنجاب سيواجه الجنين عدة مشاكل صدرية وقلبية.

وقد أشارت دراسات وأبحاث أن الخمر يدمر الصحة الإنجابية للزوجين،

ومن المعروف أن الخمر يقلل من نسبة هرمون التيستوستيرون الذكري الذي تفرزه الخصيتين، مما يقلل من فاعلية النطاف.

ثانياً: اضطراب الهرمونات

عندما لاتنتج الكمية الطبيعة من الهرمونات في جسم المرأة، فتراها ناقصة أو حتى زائدة، فلا تحدث التغيرات الهرمونية المطلوبة من أجل اكتمال عملية التبويض داخل الرحم، مما يسبب مشكلات في الإنجاب.

وقد يؤدي اضطراب الهرمونات إلى خلل في الأعضاء الداخلية، أو يسبب مشاكل في خصوبة المرأة.

كما يوجد عدة أدوية لعلاج هذه المشكلة التي تعد من أهم الأسباب لتأخر حمل المرأة، وذلك عن طريق أدوية تعطى حسب تشخيص الحالة.

ثالثاً: انسداد قناة فالوب

انسداد قناة فالوب
أسباب تأخر الحمل لدى المرأة

وقناة فالوب عبارة عن مجرى يصل ما بين المبيضين والرحم، ويؤدي انسداد هذه القناة إلى عدم وصول البيوض إلى الرحم لتلقيحها، وينتج ذلك بسبب:

1-التلوث في الرحم: الناتج بسبب بعض الفيروسات.

2-والجراحات الطبية التي قامت بها المرأة سابقا.

رابعاً: مشكلة في الرحم

من المعروف أن التلقيح الطبيعي يتم من خلال وصول النطاف إلى البيوض في رحم المرأة،

لكن في حالة عدم وصول النطاف لن يحدث الحمل، بسبب المشاكل في الرحم، لن يحدث الحمل وسيؤثر ذلك على خصوبة المرأة.

خامساً: تكيس المبيض

تكيس المبيض
أسباب تأخر الحمل لدى المرأة

وهي حالة مرضية وتعد من أبرز أسباب تأخر الحمل لدى المرأة،

كنل تصيب مناطق عدة من الجسم مثل الجهاز التناسلي ، ونظام التمثيل الغذائي، كذلك نظام الأوعية الدموية والقلب ،الجلد والشعر.

  • من أعراض مرض تكيس المبيض:
  1. وجود مستويات عالية من هرمونات الذكورة الأندروجينات.
  2. كما تسبب العقم والسمنة وفرط الشعر وحب الشباب والعديد من الأعراض الأخرى.
  • علاج تكيس المبيض:
  • اتباع نظام صحي وتخفيف الوزن.
  • وعدم مخالفة الوصفة الطبية من الطبيب.
  • ومحاولة العلاج بالأعشاب الطبية الطبيعية.

سادساً: عدم نمو البويضة

تواجه بعض السيدات مشاكل عدم نمو البويضة بالشكل الطبيعي،

لذلك لا تكتمل ولا تكون جاهزة ،لذا تقلل من احتمالية حدوث الحمل لدى المرأة.

سابعاً: خلل في الجسم الأصفر

والجسم الأصفر هو طور زمني يمثل المدة التي تبدأ قبل حدوث الدورة الشهرية وتنتهي بعد مرحلة التبويض، تعاني بعض السيدات من خلل في عمله،

في هذه الحالة لا يفرز الرحم الكمية المناسبة بعد الإباضة لذلك لا يكون هناك فرصة للتبويض بشكل صحي ولا يكون الرحم قادرًا على استقبال أية بويضة مخصبة ولا يكتمل الحمل في هذه الحالة،

كما يعد خلل الجسم الأصفر من أبرز أسباب تأخر الحمل لدى المرأة.

ثامناً: عادات يومية مضرة

  1. التعرض المستمر لبعض أنواع المعادن والكيماويات في بعض المصانع (كالأدوية، والأسمدة الصناعية)، مما قد يؤثر على انتظام الدورة الشهرية لدى المرأة ويسبب اضطرابات في عملها.
  2. إهمال الفحوصات الدورية: تحدد الفحوصات مدى خصوبة المرأة وقدرتها على الإنجاب، والمشكلات الصحية التي من الممكن أن تصيبها،. فكلما كان الكشف عن المرض مبكراً، تمكن الأطباء من العلاج بسهولة وفاعلية أكبر، وذلك خصيصاً في مشكلات الخصوبة التي تخص الرحم أو الهرمونات أو المبايض، وتعالج باستخدام العقاقير الطبية أو الجراحات البسيطة.

تاسعاً: الورم الليفي من أخطر أسباب تأخر الحمل لدى المرأة

وهو من أخطر أسباب تأخر الحمل عند المرأة، وينتج عن ورم سرطاني حميد يصيب الرحم، إذ تنمو الخلايا السرطانية بكثافة في بطانة الرحم، مما يعيق عملية الحمل.

أعراض الورم الليفي:

  • نزيف حاد خلال فترة الطمث ،
  • استمرار نزيف الطمث لمدة أسبوع كامل أو أكثر
  • ضغط وأوجاع في منطقة الحوض،
  • ارتفاع وتيرة التبول، وصعوبات في تفريغ المثانة البولية كاملة، وغيرها من الأعراض.

علاج الورم الليفي:

يتم من خلال أدوية وعقاقير كيميائية، أو عن طريق الجراحة.

المراجع

[contact-form][contact-field label="الاسم" type="name" required="true" /][contact-field label="البريد الإلكتروني" type="email" required="true" /][contact-field label="الموقع" type="url" /][contact-field label="رسالة" type="textarea" /][/contact-form]
473 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.