مرض الأسقربوط مسبباته وأعراضه والفيتامين المسؤول عنه

كتابة: nora saad - آخر تحديث: 22 مارس 2021
مرض الأسقربوط مسبباته وأعراضه والفيتامين المسؤول عنه

مرض الأسقربوط من الأمراض التي انتشرت في العصور السابقة بين البحارة نظراً للرحلة البحرية التي تستغرق وقتاً طويلاً، وانتشر في العصر الحالي أيضاً، وهذا يعود إلى وجود نقص في فيتامين ما في الجسم، واليوم نتعرف معاً على ما هو الفيتامين الذي يسبب نقصه مرض الأسقربوط؟.

ما هو الفيتامين الذي يسبب نقصه مرض الأسقربوط؟

يُعد فيتامين سي هو الفيتامين الرئيسي الذي يتسبب نقصه في الجسم عن المستوى الطبيعي في إصابة الأفراد بمرض الأسقربوط، وقد انتشر بين البحارة نظراً لعدم توفر الفواكه والخضروات لديهم وعدم قدرتهم على تناولها خلال الرحلات البحرية، كما انتشر في العصر الحالي لدى الأفراد الذين لا يتناولون مأكولات غنية بهذا الفيتامين في الروتين الغذائي.

تبدأ أعراض مرض الأسقربوط في الظهور على الأفراد في حالة استنفاذ الجسم للمخزون من فيتامين سي، وتظهر في خلال
مدة 4 أسابيع، وذلك يرجع إلى أهمية ودور الفيتامين سي في العمليات الأيضية وكذلك في عمل وظائف أساسية في الجسم.

إقرأ أيضاً  أضرار زيت الكافور و استخداماته .. و الوان زيت الكافور

دور الفيتامين سي في الجسم

يساهم فيتامين سي في تكوين وإنتاج الكولاجين في الجسم والذي له دور هام في تقوية الجلد وكذلك العظام بالإضافة إلى الأوعية الدموية والتئام جروح الجسم، كما يعتبر من مضادات الأكسدة القوية التي تُخلص الجسم تماماً من الجذور الحرة التي تتسبب في حدوث تلف في الخلايا، كما يساعد الجسم على امتصاص الحديد من المأكولات، ومساعدة الجسم على مكافحة أي نوع عدوى من خلال تحفيز الجهاز المناعي.

أعراض مرض الأسقربوط

قد تعرفنا سوياً على ما هو الفيتامين الذي يسبب نقصه مرض الأسقربوط؟ وإليكم الأعراض التي تُشير إلى وجود هذا
المرض والتي تظهر في فترة 8 إلى 12 أسبوع من نقص فيتامين سي في الجسم:

أعراض مبكرة:

تظهر أعراض على بعض الأفراد بشكل مبكر وفور عدم حصول الجسم على كمية كافية من فيتامين سي وتتمثل في حدوث فقدان في الشهية وحدوث نقص مفاجئ في الوزن، بالإضافة إلى الشعور بالإعياء والخمول وكذلك الملل والفتور.

إقرأ أيضاً  رجيم الفواكه واللبن

أعراض في فترة شهر إلى 3 شهور:

تظهر أعراض أخرى بعد مرور فترة من عدم حصول الجسم على كمية كافية من فيتامين سي وتتمثل في حدوث
مشكلة فقر الدم وحدوث تورم في الجسم، بالإضافة إلى الشعور بآلام حادة في العضلات وكذلك في العظام، كما تظهر البقع
الصغيرة باللون الأحمر على الجلد بسبب وجود نزيف بسيط تحته، كما تظهر أمراض في اللثة وقد يحدث فقد في الأسنان.

أعراض مضاعفة وخطيرة:

تظهر أعراض أكثر خطورة مع مرور الوقت وتتمثل في حدوث تورم في أنحاء مختلفة من الجسم، وجود اصفرار بشكل
شديد وملحوظ في الجلد، بالإضافة إلى مشكلة انحلال الدم والذي يُعرف على أنه تكسير في خلايا الدم
الحمراء، كما قد يحدث نزيف مفاجئ دون أسباب ظاهرية، إضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة وحدوث
التشنجات والنزيف في العظام.

إقرأ أيضاً  جدول رجيم النقاط الصحيح

الفيتامين الذي يسبب نقصه مرض الأسقربوط وعلاجه

يتمثل علاج هذا المرض في إتباع نظام غذائي شامل مأكولات غنية بالفيتامين المسؤول في حالة نقصه في
حدوث المرض، وهو فيتامين سي، ومنها على سبيل المثال الفلفل الأخضر، الفراولة، البطاطا.

كما قد ينصح الأطباء في بعض الحالات بضرورة تناول مكملات هذا الفيتامين لعلاج نقص الفيتامين في الجسم في وقت أقصر، ويتم الكشف عن مستوى الفيتامين من خلال اختبار فحص الدم.

تُشير النتائج حول علاج مرض الأسقربوط عن إمكانية الشفاء من هذا المرض في غضون يومين فقط أو في خلال أسبوعين تبعاً للحالة ومستوى نقص الفيتامين في الجسم.

ختاماً اليوم تم تسليط الضوء على ما هو الفيتامين الذي يسبب نقصه مرض الأسقربوط؟ ألا وهو فيتامين سي، لذا يجدر الانتباه إلى إضافة المأكولات التي تحتوي على الفيتامين سي في النظام الغذائي للوقاية من هذا المرض وكذلك للشفاء منه.

166 مشاهدة