أشهر الصناعات في ألمانيا

كتابة: نور أنس طيارة - آخر تحديث: 26 فبراير 2022
أشهر الصناعات في ألمانيا

عند تكلمنا عن الصناعة فحتمًا لا بد لنا من ذكر أشهر الصناعات في ألمانيا كونها تعد المنشأ الأول لأغلب الصناعات في العالم والداعمة للتطور الدائم، ولتعرف أشهر ما تقوم بصنعه يجب معرفة ما سر قوتها في هذا المجال وتصدرها قائمة الدول الصناعية رغم الحرب العالمية الثانية التي أنهكت البشر والصناعة والتجارة فيها، وفي مقالنا هذا سنأخذك برحلة قصيرة عن الصناعة في ألمانيا.

أشهر الصناعات في ألمانيا

هناك الكثير من الصناعات التي تتميز بها ألمانيا وتقوم بجعل نفسها مكتفية من هذه المواد أما الباقي فيتم تصديره للخارج في محاولة لتدعيم اقتصاد البلاد وجعلها أكثر وفرة، ومن أشهر الصناعات في ألمانيا هي صناعة السيارات التي اشتهرت على مدى عشرات السنوات وما زالت ألمانيا تحتكرها لصالحها رغم وجود أمريكا كمنافسة لها، وأيضًا تعتبر الآلات والطائرات من أوائل الصناعات في ألمانيا، ولا نكتفي بهذا القدر بل إن الصناعات الكيميائية والتكونولوجية والبيئية تعتبر من أجود تصنيفات الصناعة في ألمانيا، وسنذكر لك لاحقًا جميع تفصيلات هذه الصناعات.

الصناعات في ألمانيا

تتمتع ألمانيا في عام 2022 باقتصاد قوي جدًا ومتطور بشكل كبير حتى أنه يعد الأقوى بين دول أوروبا، ويتم تصنيفه في المرتبة الخامسة كأكبر الاقتصادات العالمية، وتعود هذه القوى الاقتصادية بسبب قوة الصناعة في ألمانيا ودورها الكبير الذي تحتله في البلاد فأغلب الألمانيين والوافدين يشغلون هذا القطاع، المفاجأة أيضًا أن ألمانيا اعتبرت ثالث أكبر مصدر للسلع في العالم كله، حتى إن بحثت في منزلك لا بد لك أن تجد إحدى الأشياء من صنع ألمانيا، وحتى يومنا هذا ما يزال الاقتصاد فيها مستقر بشكل كبير جدًا، وأما عن مخاطر الأزمات التي من المحتمل أن توجهها فتعد قليلة جدًا.

الآلات والسيارات وصناعة الطيران

الصناعة في ألمانيا

يعتبر قطاع التكنولوجيا في عصرنا الحالي مهم جدًا ولا نبالغ إذا قلنا أنه سيقود الكوكب فيما بعد!، لأن البلد الذي يملك قوة تكنولوجيا أكبر سَيُمكنه التحكم بالعالم بكل سهولة وإيصال أفكاره لهم بشتى الطرق، ومن ثم التطور بصناعة الروبوتات التي تشبه البشر وربما تسهل حياة الكثيرين، والجدير بالذكر أن ألمانيا مهتمة بتطوير هذا المجال بشكل كبير وتنفق سنويًا ملايين الدولارات سعيًا منها لهذا الأمر، فهي الرائدة في الصناعات الحديثة، وتعمل على تصنيع الطائرات ومختلف الآلات، والسيارات الحديثة، وحسب الاحصاءات فيبلغ عدد العاملين في هذه القطاعات ما يقارب 6400 شخصًا، ليحققوا سنويًا ما يزيد عن 260 مليار دولار أمريكي.

شركات صناعة السيارات الألمانية وقطع غيارها ي جميع أنحاء العالم، ويعرف الجميع مدى جودتها ودقة التصنيع وصلابته، ومن أشهرها شركات بي إم دبليو (BMW) و Daimler-Benz و Volkswagen. أما قطاع الطيران في ألمانيا فمازال في تحديث مستمر خاصة في السنوات الأخيرة، والجدير بالذكر أن الأرباح من صناعة الطائرات في ألمانيا وصبت إلى 40 مليار دولار في عام 2018، كما تنتج ألمانيا الطائرات الحديثة وتملك شركات رائدة جدًا في مجال الطيران في محاولات تنافسية كبيرة جدًا مع كندا وأمريكا كي تبقى الصناعة في ألمانيا هي الأولى.

الصناعة الكيميائية والطبية

الصناعة الكيميائية والطبية

تعد الصناعة الكيميائية من أحد أهم الصناعات في أوروبا وتتصدر قائمة الدول الأكثر تصديرًا للمنتجات الكيميائية والطبية، ويعود ذلك لكون ألمانيا تمتلك بنية تحتية متطورة بشكل كبير جدًا، والفضل الأكبر لأنظمة التعليم في ألمانيا التي تهتم بالقطاع الطبي والكيميائي بشكل واسع، ليكون هناك العديد من الخريجين اللذين يمتلكون مهارات وجودة عالية في العمل، وأما عن السوق الألماني فيعد بيئة خصبة جدًا ومربحة في هذا المجال، والجدير بالذكر أن الصناعة في ألمانيا بما يخص المنتجات الكيميائية والطبية سجلت في العام 2016 ثالث مركز لأكبر مبيعات بلغت حينها 168 دولار، وأتت بعد الصين وامريكا بشكل مباشر، وتم تصدير ما يقارب 60% من المنتجات إلى خارج البلاد وبلغ عدد العالمين في هذا القطاع ما يبلغ 330000 شخصًا.

الصناعات الاستهلاكية والخدمات

الصناعات الاستهلاكية والخدمات

الإنفاق لدى المواطن الألماني يعد مستقرًا إلى حد ما، وذلك بسبب انخفاض مستوى البطالة والدين، وكما أن ألمانيا كما ذكرنا سابقًا هي من أحد أكبر المنتجين والمصدرين وتتمع باقتصاد قوي جدًا، وبموقع رائع يصل إلى جميع المستهلكين، لكن المواطن الألماني يفضل السلع الاستهلاكية ذات العلامات التجارية المعروفة سواءً ألبسة أو ساعات أو أي كان، وتعد صناعات الأغذية والملابس واللوازم المكتبية من الصناعات الرائدة في ألمانيا، وتكون صناعة المنسوجات والأحذية في المرتبة الثانية ضمن الصناعات الاستهلاكية تبلغ أرباحها نحو 50 مليار دولار ومن أشهرها شركة Mittelstand الخاصة بالطعام، كما تحقق صناعة الأدوات المنزلية ما يقارب 46 مليار دولار وتمثل 9% من سوق الاستهلاك.

والجدير بالذكر أن صناعات الأغذية في ألمانيا تتأثر بشكل كبير بالإعلانات التي يقوم بها المشاهير ليكون شراء المنتج أكبر ومن أحد أشهر الشركات في عالم صناعة الطعام هي موندلز دويتشلاند، كارجيل، نستله، والكثير من الشركات التي لم تقتصر منتجاتها على ألمانيا فحسب بل أفتتحت العديد من الأفرع في مختلف القارات سواءً إفريقيا وآسيا وأوروبا، وتكون السياحة هي الأولى من الخدمات التي تقوم ألمانيا بتقديمها، فهناك الكثير من الأجانب والباحثين والمشجعين يهتمون بالمواقع الثقافية والرياضية والدولية، وحسب آخر الاحصاءات فقد أنفق الألمان ما يقارب 167 مليار دولار سنويًا على الترفيه فقط، مما يجعل خدمات الترفيه أيضًا تحتل مركزًا واسعًا في ألمانيا وتحقق الكثير من الأرباح.

صناعة الطاقة والتكنولوجيا البيئية

صناعة الطاقة والتكنولوجيا البيئية

إنه عصر الطاقة البديلة والمتجددة والتي تعتبر من أساسيات نقاء الطبيعة، وهذا ما أدركته ألمانيا وعملت على تطويره لتستغني عن سبل الطاقة التقليدية بحلول العام 2050 حسب الدراسات التي قامت بها، والتي تخطط فيها إلى خفض الانبعاثات الغازية الدفينة، والاعتماد على سبل الطاقة المتجددة، سواءً الألواح الشمسية، والطاقات الحيوية، أو شبكات الطاقة، كما تملك حاليًا ألمانيا أكبر السعات لتوليد الكهرباء، تبلغ ما يقارب 200 غيغا واط والجدير لنا ذكره أن موقع ألمانيا المميز يؤهلها لاستخدام الطاقة البحرية والطاقة البرية، ويؤدي ذلك بدوره إلى زيادة بناء واستثمار الشركات الحديثة والخاصة بطاقة الرياح، ولا نخفي أيضًا المصدر الأعظم للطاقة ألا وهو الشمس، التي تلعب دورًا بتوفير الطاقة الدائمة.

وتدعم جميع الصناعات في ألمانيا التي تتطلب جهد كبير من الكهرباء والطاقة، كما تدعم الحكومة الألمانية بشكل كبير هذه السياسات وتستثمر الكثير من الأموال في سبيل لإقامة المنشآت الحديثة، وبلغ آخر استثمار قامت به ألمانيا لدعم الطاقة المتجددة 2 مليار دولار لبناء منشآت الطاقة الكهروضوئية. وقد أنقذت بهذا المشروع الكثير من الأشخاص المعرضين للبطالة، وما زالت المشاريع مستمرة إلى وقتنا هذا ويتم التخطيط لمشاريع كبيرة تنقل ألمانيا نقلة نوعية في مجال الطاقة وتجعلها من الدول الصديقة للبيئة بشكل كامل وتساهم في منع انحدار البيئة.

في الختام نكون قد ذكرنا أشهر الصناعات في ألمانيا، والمراكز التي تحتلها هذه الصناعات، فمن المهم جدًا معرفة التصنيفات بشكل واضح لأي شخص يقرر الاستثمار في أحد قطاعات ألمانيا والنصيحة الأخيرة هي اختيار المجال المناسب ثم دراسته على أكمل وجه لتجنب العثرات والوقت الضائع.
529 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.