مضاد الأموكسيسيللين Amoxicillin إستخداماته

كتابة: Gheed Adnan Khalil - آخر تحديث: 27 مارس 2021
مضاد الأموكسيسيللين Amoxicillin إستخداماته

سنقدم لكم في هذا المقال مضاد الأموكسيسيللين ، وماهي إستخداماته والجرعات المناسبة منه للأطفال والكبار .

ماهو مضاد الأموكسيسيللين

صيغته الكيميائية C16H19N3O5S وهو مضاد جرثومي (صاد حيوي ) متوسط الطيف ( أي أنّ طيف تأثيره على الجراثيم و عدد الجراثيم التي يستخدم للقضاء عليها متوسطة ) من عائلة البنسيلينات ،

فهو يقوم بإيقاف نمو البكتيريا فقط وليس قتلها .

إستخدامات مضاد الأموكسيسيلليِن

يستخدم مضاد الأموكسيسيللين لعلاج الكثير من أنواع الإنتانات الجرثومية مثل :

  • التهاب الأذن الوسطى الحاد .
  • التهاب الأنف والحنجرة .
  • التهابْ اللوزتين .
  • التهاب القصبات ( الشعب الهوائية ) .

ولا يمكن إعطاء المضادات الحيوية بشكل عام في حال نزلات البرد والإنفلونزا وغيرها من العدوى الفيروسية لأنها تسبب مقاومة فيما بعد .

وله استخدام آخر في علاج قرحة المعدة بالملتوية البوابية ( هيليكوباكتر بيلوري ) مع مضاد حيوي آخر وهو الكلاريثروميسين ،

حيث يستعمل أيضاً هذا المزيج مع مخفض لحموضة المعدة المسمى لانسوبرازول هذه الأدوية الثلاث المشتركة مع بعضها تدعى بالخط العلاجي الأول لاجتثاث الملتوية البوابية .

الشكل الصيدلاني 

مضاد الأموكسيسللين  آمن و غير خطير تحت إشرف طبيب مختص ، يعطى عن طريق الفم على شكل أقراص ، أو كبسولات ، أو حتى مسحوق لتحضير معلّق يؤخذ عن طريق الفم ،

وهو ذو أفضلية على غيره من أدوية هذا الصنف عند أخذه عن طريق الفم لأنه يمتاز بامتصاص عالي من قبل الجسم ( توافره الحيوي 95% ) وبالتالي يكون تركيزه عالياً في الدم والبول .

كما يعطى أيضاً عن طريق الحقن الوريدي .

ويعد الأموكسيسيللين أيضاً المضاد الحيوي الأكثر استخداماً للأطفال .

ينتشر بسهولة في أنسجة وسوائل الجسم ، وعند الأم الحامل يتمكن من اختراق المشيمة ويفرز أيضاً في حليب الأم المرضع بكميات ضئيلة ( لكنها ليست خطرة عند أخذ جرعات عادية )

لكن يجب أخذ جميع الاحتياطات والحذر منه بخصوص الأم الحامل أو المرضع ولا يعطى إلا تحت إشراف طبيب مختص .

كما تختلف الجرعات حسب العمر والوزن ونوع المرض وشدّته . وتختلف مدة العلاج أيضاً حسب نوع العدوى .

آلية عمل مضاد الأموكسيسيللين 

يثبط مضاد الأموكسيسيللين تكوّن جدار الخلية الجرثومية ، فهو يثبط الترابط بين سلاسل البوليميرات الخطيّة التي تكوّن جزئاً مهماً من جدار الخلية الجرثومية موجبة الغرام وسالبة الغرام .

لها مجموعتين قابلتين للتأين في الحالة الفيزيولوجية العادية .

لكن نجد أن هناك الكثير من البكتيريا تشكل مقاومة ضد الأموكسيسيللين كالعصوية الرقيقة ، المكورة المعوية ،

الزائفة الزنجارية ، الإشريكية القولونية والعنقوديات المذهبة .

وفي هذه الحالة لن يحصل تراجع في حدّة الأعراض المرضية ،

فيجب فوراً استشارة الطبيب الذي قد يأخذ عينة من المنطقة المصابة ويقرر تبديل نوع المضاد الحيوي .

يبدأ الأموكسيسيللين عمله في الجسم خلال 60 دقيقة تقريباً إذا تم تناوله عن طريق الفم وتستمر فعاليته حتى 8 ساعات .

كما يبلغ عمره النصفي عند الأطفال حديثي الولادة 3.7 ساعة ، و ساعة و نصف عند البالغ .

التأثيرات الجانبية 

أعراض مضاد الأموكسيسيللين الجانبية مشابهة لأي مضاد حيوي آخر ، فتشمل طفح جلدي مع حكة (غالباً ما تبدأ عند أنامل الأصابع والمنطقة الإربية وتنتشر سريعاً لباقي الجسم ) وهو أكثر الأعراض شيوعاً ،

وقد يلاحظ أيضاً شعور بالغثيان ، تقيؤ ،التهاب القولون وأحياناً الإسهال .

هناك بعض المضاعفات الجانبية أيضاً لكنها نادرة ، مثل شعور بالعطش ، ضعف و دوخة ، أرق ، حساسية للضوء والصوت ، و بعض الاضطرابات النفسية .

وفي حال ظهور هذه الأعراض يجب توفير الرعاية الصحية المناسبة والفورية .

قد تكون أعراض خفيفة ، أو قد تكون أعراض خطيرة عند الأشخاص الحسّاسين للأموكسيسيللين تبدأ بارتفاع في درجة الحرارة ،

انتفاخ الفم واللسان وضيق تنفس ومن الممكن أن تؤدي إلى الموت ( الأشخاص الذين يتحسسون على الأموكسيسيللين يجب إعطاؤهم زمرة دوائية أخرى غير البنسلينات ) .

عند إعطاء الأموكسيسيللين بكميات كبيرة للأطفال تظهر عليهم الأعراض التالية : النوام ، التقيؤ ، ومن الممكن أن يحدث خلل في عمل الكلى .

من الوارد أيضاً أن يتأثر الاموكسيسيللين ويتفاعل مع بعض الأدوية مثل مضادات التخثر ، حبوب تنظيم النسل ،

الأدوية المحفزة لبيلة حمض اليوريك ، أو حتى مع مضادات حيوية أخرى .

التخزين والحفظ 

يجب حفظه في عبوات محكمة الإغلاق ، في مكان جاف ومعتدل ( بين 20 – 25 درجة مئوية ) ، بعيداً عن متناول الأطفال .

في حال كانت المادة الدوائية على شكل مسحوق يجب إبعادها عن الرطوبة قدر الإمكان كي لا تتخرب .

أخطاء شائعة 

يجب إكمال الخطة الدوائية حتى النهاية حتى لو شعر المريض بتحسّن ولا يجب إيقافه أو أخذه بطريقة عشوائية ، لأن الإصابة الرئيسية قد لا تكون شفيت نهائياً .

303 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *