مراحل تطور الطفل: 5 طرق لتحسين مهاراته..طرق فعالة و تجني نتائج مذهلة

كتابة: Mahmoud AL kirm - آخر تحديث: 10 مايو 2021
مراحل تطور الطفل: 5 طرق لتحسين مهاراته..طرق فعالة و تجني نتائج مذهلة

تعد السنة الأولى من حياة الطفل أكثر السنين أهمية، فتحدث فيها تغيرات وتطور الطفل مهاراته ، تعرف مراحل تطور الطفل 5طرق لتحسين مهاراته.

لمحة عن تطور الطفل:

يشهد الطفل في السنين الأولى من عمره تطورات جذرية، ففي البداية يكون قادرا على سماع الأصوات، ثم رؤية وتتبع الأشياء. وفي سن 7-10شهور يبدأ حياته الشقية بالزحف ،ثم تتطور أطرافه ليصبح قادرا على المشي قليلا.

ويزداد هذا التطور حتى يصبح بالغا، وهذه المراحل بالتأكيد مرة بحياة كل إنسان بالغ.

من الممكن أن يعترض مراحل تجور الطفل العديد من العقبات، يتم علاجها بأنواع فيتامينات وغيرها طبيا.

يمكن استغلال الفترة الأولى من حياة الطفل، أي السنة الأولى من عمره، لتقوية مهاراته بشكل أفضل وتعزيز قدراته.

وذلك بطرق بسيطة ومسلية وهي عبارة عن ألعاب لا أكثر.

مراحل تطور الطفل: 5 طرق لتحسين مهاراته:

نشرح هنا عن أهم وأبرز مراحل التطور لدى الطفل، بالإضافة إلى طرق لتحسين وتقوية هذه الحركات:

1-القدرة على التحكم بالرأس:

في السن حتى ثلاثة شهور، لا يكون باستطاعة الطفل تحريك رقبته ورأسه، لذلك يجب أن يتعلم الأبوين طريقة رفع الرأس له.

بعد سن الثالثة غالبا ما تتطور عضلات الرقبة لدى الرضيع، ويصبح بمقدوره رفع رأسه في حال كان في وضعية الاستلقاء على الأرض لكن بصعوبة.

في سن السابعة يزداد تطور العضلات ويقوى الرضيع على تحريك رأسه كاملا بسهولة، باستطاعته أن يبقي رأسه منتصبا لفترة طويلة إذا كان يحمله شخص ما أو يرفعه.

•طرق التحسين :

لتحسين قدرته على التحكم برقبته، يوصى بوضعه مستلقيا على بطنه، وذلك على سطح صلب ومستو،لأن الاستلقاء على البطن يزيد من قوة عضلات الرقبة.

للاستفادة بشكل جيد يجب تطبيق هذه الوضعية عدة مرات في اليوم.

يفضل تشجيع الطفل على رفع رأسه، عن طريق وضع مراة غير قابلة للكسر أو صورة كبيرة أمامه، أو حتى النزول الى الأرض والجلوس أمامه وجها لوجه.

2-  القدرة على مد اليد والمسك:

ثاني أهم مراحل تطور الطفل.

غالبا ما يبدأ الطفل بتلمس وإمساك الأشياء التي حوله في سن الثالثة تقريبا.

في سن ال5/6 شهور، ينبغي أن يكون الطفل قادرا على التنسيق بين نظره ويديه، أي يستطيع مد يداه باتجاه هدف مرئي.

عندما يبلغ سن ال8/9 شهور، يكون قد بدأ الزحف، وباستطاعته التحكم بالإبهام والسبابة بسهولة، ثم يكون باستطاعته حمل الأشياء الخفيفة جدا مثل لقمة الطعام.

لكن يجب الحذر أثناء زحفه قد يلتقط الأوساخ ويبتعلها، ولديه رغبة بأكل كل شيء أمامه، فهو ليس بالغا ليميز بين الضار والنافع، لذلك يجب مراقبته مراقبة شديدة.

•طرق التحسين:

عندما يكون الرضيع مستلقيا على ظهره، ينصح بجلب أشياء صغيرة وتحريكها على بعد مسافة 10-15 سم، وذلك في مستوى نظره، هذه الحركة تشجعه على الإمساك بذلك الشيء.

إعطاء الطفل ألعاب الأصوات اللطيفة، مثل “الخشخيشة”، والتي ترسم الضحكة على وجهه وتجذبه للإمساك بها بقوة.

عندما يكون مستلقيا على بطنه، ينصح بإعطائه بعض الألعاب.

3-مرحلة تطور: الإنقلاب:

وهي حركة لطيفة يتمكن الطفل من فعلها في سن 4/ 5 شهور، لكن غالبا ما تثير قلق الأهل، لكنها طبيعية 100%.

يمكن للطفل الإنقلاب باتجاه واحد فقط، +من الظهر إلى البطن أو من البطن إلى الظهر، ويستطيع الإنقلاب في الاتجاه الآخر في سن السابعة أو السادسة فقط.

•طرق التحسين (مراحل تطور الطفل)

إعطاء الطفل مساحة كافية للتمرين على الإنقلاب.

تشجيع الطفل،التحدث معه أو الغناء له أثناء التدحرج يشجعه على ذلك.

إمساك شيء مثير للاهتمام أو لعبة بالقرب من الطفل، مما يشجعه على الإنقلاب والتدحرج لمسافة جيدة من أجل الحصول على هذا الشيء.

4-مهارة الجلوس:

يتمكن الطفل عادة من القدرة على الجلوس في سن أربعة شهور، ولكن لفترات قصيرة وبحاجة إلى دعم من أحد الأشخاص.

تمكن الطفل من الجلوس أمر مهم جدا ،لأنه صحي أكثر من الاستلقاء معظم الوقت.

في سن 6 شهور يكون بإمكان الطفل الجلوس بدون دعم من أي شخص.

طرق التحسين:

يحبذ وضعه في حضن الأبوين في وضع القرفصاء، لأن البطن والساقين يشكلان دعامة ممتازة له.

تشجيعه على الزحف والمشي

وضع وسادة طبيعية خلف ظهره عند جلوسه.

ألعاب حركية بسيطة مهمة في مراحل تطور الطفل:

•لعبة المسك، بحيث يحفز أحد الأبوين الطفل عن طريق الزحف معه والإسراع نحو هدف ما، مما يثير رغبة الطفل بالزحف.

•بناء مسار عقبات: بحيث تملأ الغرفة بعقبات بسيطة جدا يمكن للطفل تجاوزها وهو يزحف.

139 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *