كيفية حصاد القمح تعرف على المحصول رقم واحد عالميا

كتابة: Mahmoud AL kirm - آخر تحديث: 3 فبراير 2022
كيفية حصاد القمح تعرف على المحصول رقم واحد عالميا

يتبع نبات القمح فصيلة النجيلية، وهو نبات فصلي، ينتج حبوب على سنابل، تستعمل  بشكل كبير في الطعام اليومي، سنتعرف في هذه المقالة على كيفية حصاد القمح.

ما هو القمح؟

ما هو القمح

  • يعد القمح من أهم المحاصيل الغذائية حول العالم، حيث يتم طحن حبوبه ليصبح دقيق.
  • كما يستخدم في صناعة الخبز، والبسكويت، والمعكرونة، والكعك، والعديد من الأطعمة الأخرى.
  • يحتوي القمح على مجموعة مهمة ومتنوعة من العناصر الغذائية، منها الألياف الغذائية الغير قابلة للذوبان، والمنغنيز، والفسفور، والسيلينيوم.
  • له أنواع متعددة، منها القمح الطري، والقمح الصلب، زراعته سهلة، وتعتمد في معظم المناطق على مياه الأمطار، ولكن الحصول على إنتاج جيد يتطلب توفير ظروف جوية مناسبة.

الظروف البيئية والعوامل المناخية الملائمة لزراعة القمح :

التربة

إنَّ التربة المناسبة لزراعة القمح هي التربة الطينية، والطفالية الغرينية، كما يمكن زراعة القمح في مختلف أنواع التربة، بشرط أن تكون معتدلة الحموضة، كما يستحب أن تكون ذات نظام تصريف جيد، وخصبة، وأن تكون سهلة الري.

ومن أهم الشروط أن تكون غنية بالمعادن والموارد الغذائية.

درجة الحرارة

إن درجة الحرارة الملائمة للقمح أثناء نموه، وخلال التلقيح والإخصاب هي ١٥ س، وارتفاعها إلى ٢٥ س يؤثر سلباً على الإنتاج.

الرطوبة

يُفضل في المرحلة الأولى من حياة النبات، أن يكون الطقس دافئ ورطب، ومشمس وجاف في مراحل النمو المتأخرة للنبات.

الضوء

يعد نبات القمح من نباتات النهار الطويل، وتعتبر الفترة من الساعة ١٢ حتى الساعة ١٤ أفضل فترة إضاءة لنبات القمح.

الماء

تعتمد زراعة القمح في العديد من الدول على هطولات الأمطار، والبعض يعتمد على الري بالواسطة.

ويزداد امتصاص نباتات القمح للماء بتقدم النباتات في العمر، مع مراعاة تجنب زيادة الري ونقصانه.

يمكن القول أن نباتات القمح يحتاج ٩٠٠ كيلو غرام من الماء، ذلك لتكوين كيلو غرام واحد من الحبوب.

السماد

السماد

تضاف الأسمدة في مواعيد وكميات مناسبة، وتضاف إلى نبات القمح الأسمدة التالية:

الأسمدة المعدنية، السماد الزراعي ،السماد النيتروجيني.

وقبل أن نتعلم كيفية حصاد القمح، سنتعرف على طريقة زراعته.

يفضل أن يزرع القمح بطريقة الزراعة العضوية.

طريقة زراعة القمح:

•يتم استخدام آلات ميكانيكية خاصة للقيام بعملية بذار القمح، حيث تقوم هذه الآلات بحفر أخاديد، وذلك في التربة المناسبة لزراعة القمح، ثم توضع البذور، وتغطى بالتربة.

•كما يمكن زراعة البذور يدوياً، وخاصة في المناطق الصغيرة، حيث توضع البذور في التربة على عمق يتراوح من ٢ إلى ١٢ سنتيمتر، وذلك يتبع لنوع التربة.

أبرز الدول المنتجة للقمح:

تحتل الصين المركز الأول في زراعة القمح حول العالم، حيث يبلغ إنتاجها السنوي من القمح حوالي 135 مليون طن، أي ما يعادل ٢٩% من الإنتاج العالمي للقمح.

ثم تليها الهند في المركز الثاني، بإنتاج سنوي يقارب 103 مليون طن من القمح،

كما تأتي روسيا في المركز الثالث،

ثم تليها كل من الولايات المتحدة، فرنسا، كندا، أوكرانيا، الباكستان، أستراليا، بالإضافة إلى الأرجنتين.

موسم حصاد القمح

موسم حصاد القمح

يعتمد موسم حصاد القمح على المناخ السائد في مكان الزراعة، حيث أنّ في المناطق المعتدلة مناخياً.

يحل موعد الحصاد في الفترة الزمنية بين شهري نيسان وأيلول، ذلك في نصف الكرة الشمالي من الكرة الأرضية، أمّا في نصف الكرة الجنوبي، فيتم بين شهري تشرين الأول وكانون الثاني.

كيفية حصاد القمح:

يتم الحصاد بعد ظهور علامات النضج على الحبات، حيث تكون صلبة، ذات لون ذهبي، و سنابلها سهلة الفرط، بالإضافة إلى اصفرار وجفاف الأوراق والسيقان.

كما يتم الحصاد في الصباح الباكر، أو قبل الغروب.

ويتم حصاد القمح بأحد الطرق الآتية:

  1. الطريقة اليدوية

تستخدم هذه الطريقة في نطاق محدود، كما أنها تتم باستخدام المنجل، الذي يتم به قطع سيقان القمح من فوق سطح التربة، بمسافة مناسبة، مع استبعاد الأعشاب،

ثم تنقل إلى الجرن، لتتم عملية الدراس.

  1. الطريقة الميكانيكية

وتتم بواسطة آلات، وهي:

آلة الحصاد والدراس والتذرية

تنتشر هذه الطريقة في الدول المتقدمة، فهي طريقة سريعة، حيث تقوم بحصاد ودراس وتذرية القمح، وذلك في عملية واحدة.

آلة حصاد وتربيط القمح

يتم بواسطتها عملية الحصاد للقمح، وربط السيقان في حزم، ثم تنقل إلى الجرن،

كما أنها تترك لمدة ٧ أيام تقريباً. حيث تكون قد جفت،

ثم تتم عملية الدراس.

ولا تتطلب هذه الآلة الكثير من الصيانة، كما تأخد طاقتها من قضيب يعمل على نقل الحركة.

957 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.