سرطان القولون و القولون العصبي

كتابة: غنى عدنان خليل - آخر تحديث: 9 أغسطس 2022
سرطان القولون و القولون العصبي

سرطان القولون و القولون العصبي …. عند حدوث تغيّرات في عادات التغوّط، ورؤية دم مع البراز و حدوث ألم بطني أول ما يتبادر إلى ذهن الشخص إصابته بأمراض خطيرة كسرطان القولون، لكن الكثير من الأمراض الهضمية يمكن أن تسبب أعراض مشابهة و غالباً تكون هي السبب في حدوث هذه التغيّرات.

لذلك سنقدم في مقالنا هذا معلومات تهمّك حول الفروقات بين القولون العصبي IBS و سرطان القولون.

الفرق بين سرطان القولون و القولون العصبي

الفرق بين سرطان القولون و القولون العصبي

قد يبدو أن العديد من اضطرابات الجهاز الهضمي الشائعة قريبة جدًا من سرطان القولون و عادة ما نواجه العديد من نفس الأعراض، مثل:

  • البواسير.
  • متلازمة القولون العصبي (IBS).
  • العدوى.
  • التهاب الأمعاء (IBD) (مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي)

يمكن أن تسبّب بعض الأمراض مثل القولون العصبي ,والتهاب الرتج ,وداء الأمعاء الالتهابي :

  • ألمًا في البطن.
  • تشنجات.
  • إسهال أوإمساك، أو مزيجًا من الاثنين.

بالإضافة إلى ذلك، قد يتسبب التهاب القولون التقرحي وداء كرون في:

  • فقدان الوزن دون المحاولة لخفض الوزن
  • يكون البراز ذو لون أسود أو به دم.

إذا كنت مصابًا بالبواسير:

  • يمكنك أيضًا رؤية الدم في المرحاض أو في المناديل ، على الرغم من أنها عادة ما تبدو حمراء وردية.

سرطان القولون

سرطان القولون

أيًّا من هذه العلامات السابقة يمكن أن يكون ناتجًا عن سرطان القولون والمستقيم، إلا أن هناك أيضًا بعض الاختلافات الرئيسية:

لن تظهر أي أعراض على العديد من المرضى في المراحل المبكرة من سرطان القولون والمستقيم.

تظهر الأعراض في سرطان القولون و المستقيم عادة في وقت لاحق بعد نمو المرض وانتشاره في جميع أنحاء الجسم.

  • المفتاح الأساسي لتشخيص سرطان القولون و المستقيم، هو أن تظل الأعراض ثابتة لأكثر من بضعة أيام، لذلك فإن الأعراض التي تظهر يوماً و تغيب يوماً آخر هي ليست بأعراض سرطان القولون و المستقيم.

قد يتطور المرض ويصبح خطيرًا ،دون ظهور أي أعراض لسرطان القولون.

عادةً ما تكون الأعراض نزيفًا من المستقيم والبراز الدموي ,أو قد يكون براز أسود ناجم عن تراكم الدم في القولون و خروجه في وقت متأخر.

تغيّرات في معدل حركة الأمعاء لذلك نلاحظ اضطراب في عادات التغوط,مرّة إمساك و أخرى إسهال.

يمكن للورم المتوسّع والمتزايد في الحجم أن يسد القولون أيضًا.

أعراض سرطان القولون:

  • فقدان الوزن المفاجئ و غير المبرر هو أهم علامة.
  • الانتفاخ في أسفل البطن, وفي حال كان الورم يسد القولون يمكن أن يكون الانتفاخ في كامل البطن.
  • ألم بطن في بعض الحالات.
  • الغثيان أو القيء.
  • التغيّرات في تواتر أو طبيعة حركات الأمعاء.
  • إمساك و إسهال.
  • ألم في المستقيم.
  • إعياء عام و وهن.
  • تغيّر في حجم أو شكل البراز, الذي قد يصبح رقيقاً فجأة مثل قلم الرصاص.

أعراض القولون العصبي:

  • تقلصات في البطن.
  • يخف الألم مع حركة الأمعاء أي عند حدوث الإسهال.
  • تغيّر في عادات التغوّط.
  • غازات بطنيّة شديدة.
  • فقدان الشهية لكن دون حدوث فقدان وزن.

أسباب سرطان القولون وعوامل الخطر

  • الزوائد اللحمية.
  • التشوهات الجينية.
  • التهاب القولون التقرحي (UC).
  • مرض كرون (أنواع أمراض الأمعاء الالتهابية).
  • أنواع أخرى من السرطانات (الثدي أو المبيض).
  • السمنة و الوزن الزائد.
  • التدخين .
  • يمكن أن يكون النظام الغذائي من أسباب وعوامل الخطر لسرطان القولون, بالمشاركة مع وجود قصّة عائلية لسرطان القولون.

أسباب القولون العصبي وعوامل الخطر

أسباب القولون العصبي

سبب متلازمة القولون العصبي غير واضح، لكن مزيج حركات الجهاز الهضمي غير المنتظمة، وزيادة وعي الجسم، وسوء المعاملة بين الدماغ والجهاز الهضمي تعتبر من العوامل المساهمة. لذلك، يجب أن ترى أفضل أخصائي أمراض الجهاز الهضمي .

رؤية الطبيب:

يقترح الخبراء أن يتم فحص معظم الناس بانتظام بحثًا عن سرطان القولون والمستقيم بمجرد بلوغهم سن الخمسين.

قد يحتاج الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي لسرطان القولون إلى الفحص عاجلاً.

العديد من أمراض الجهاز الهضمي مثل أمراض الأمعاء الالتهابيّة، من المرجّح أنها تسبب سرطان القولون والمستقيم. وقد يكون من الصعب تمييز أعراضهم.

لذلك ، يمكنك الاستفادة من الاختبارات المبكّرة الأكثر تكرارًا إذا كنت مصابًا بداء كرون أو التهاب القولون التقرحي ، خاصة إذا كنت تعاني منه لفترة طويلة.

تأكد من أن طبيبك يعرف ما إذا كانت لديك أعراض هضميّة جديدة تزعجك.

1956 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.