ديدان البطن وعلاجها كل ما يجب معرفته عن هذه الطفيليات

كتابة: Basel Adib Freifer - آخر تحديث: 9 أغسطس 2022
ديدان البطن وعلاجها كل ما يجب معرفته عن هذه الطفيليات

أعراض الإصابة بديدان البطن  ديدان البطن و التي تعرف أيضاً بإسم الديدان الطفيلية، هي واحدة من الأنواع الرئيسية للطفيليات المعوية والتي تصيب البشر بخاصّة الأطفال وتسبّب العديد من الأعراض والمضاعفات  التي تحتاج إلى علاج. في كثير من الحالات لا يشكل الإنسان الهدف النهائي لدورة حياة ديدان البطن، بل تقوم هذه الطفيليات باستغلال أجسامنا لإكمال دورة الحياة الخاصّة بها. يوجد العديد من الأنواع والتي تصيب الإنسان والكلاب والقطط. تشمل الأنواع الشائعة من الديدان المعوية التي تستهدف البشر ما يلي:

  • الديدان المفلطحة (flatworms): وتشمل الديدان الشريطية (tapeworms) والديدان المثقوبة (flukes).
  • الديدان المستديرة (roundworms) التي تسبب داء الأسكاريس، الدودة الدبوسية (pinworm) والديدان الخطافية (hookworm).

سنقدّم في هذا المقال نظرة عامّة عن الديدان المعوية وأسباب وأعراض الإصابة بها مع استعراض العلاجات الحالية المتوفّرة.

أعراض الإصابة بديدان البطن

أعراض الإصابة بديدان البطن

تتضمن أشيع الأعراض الإصابة بالديدان البطنيّة:

  • آلام في البطن.
  • كذلك الإسهال والغثيان والإقياءات.
  • الغازات البطنيّة والانتفاخ.
  • تعب عام.
  • فقدان الوزن رغم عدم تغير العادات الغذائية.
  • آلام وصلابة في جدار البطن.

ويمكن أن تسبّب ديدان البطن الزحار الذي يُعرف بأنه إسهال مصحوب بدم وقوام مخاطي للبراز. كما يمكن أن تسبب هذه الطفيليات طفح جلدي وحكة حول الشرج والمنطقة التناسلية. كما يُحتمل أن يصاب الشخص بالديدان لفترة سنوات دون أن تظهر عليه أيّة أعراض للإصابة.

أسباب ظهور ديدان البطن

أسباب ظهور ديدان البطن

يمكن أن تتم الإصابة بالديدان المعوية عن طريق تناول اللحوميات غير المطبوخة بشكل جيّد التي تحوي على بيوض الطفيلي. تشمل أسباب الإصابة الأخرى ما يلي:

  • شرب المياه الملوثة.
  • استهلاك التربة الملوثة أو تناول الطعام الملوّث به.
  • ملامسة البراز الحاوي على الطفيليات والبيوض.
  • مناطق الصرف صحي السيء.
  • قلّة النظافة العامّة.

عند دخول المادة الملوثة إلى داخل الجسم، تنتقل ديدان البطن أو بيوضها إلى الأمعاء. ثم تتكاثر وتنمو وبمجرد تكاثرها وتصبح أكبر من ناحية العدد والحجم، عندها تظهر الأعراض.

قد يهمّك: التهاب المعدة (Gastritis) بين المسبّبات والأعراض والعلاج

عوامل الخطورة للإصابة

يعدّ الأطفال الفئة الأكثر عرضة للإصابة بديدان البطن. وذلك لأنهم يلعبون في الخارج ضمن الطبيعة ذات التربة الملوثة كصناديق الرمل وملاعب المدارس. كما أنّ كبار السن لديهم خطر للإصابة بسبب ضعف الجهاز المناعي لديهم.

بحسب منظمة الصحة العالمية (WHO) تشير التقارير إلى أنّ حوالي 10% من الأشخاص في بلدان العالم الثالث يصابون بالديدان البطنية في أحد مراحل حياتهم. ذلك لأن الناس في البلدان النامية هم الأكثر تعرّضاً للعدوى بسبب شرب المياه الملوثة وانخفاض نسبة الصرف الصحي.

تشخيص ديدان البطن

تشخيص ديدان البطن

  • إذا كان لدى الشخص أحد الأعراض التي تكلمنا عنها، مع وجود قصّة سفر خارج البلاد، فيجب تحديد موعد مع الطبيب. وذلك من أجل يقوم الطبيب بفحص البراز وفحوصات أخرى. ونذكر أنّ الأمر قد يستغرق عدّة عينات برازيّة لتأكيد وجود الطفيل.
  • يوجد إختبار أخر يدعى شريط سكوتش (Scotch tape)، والذي يتم إجراؤه عن طريق وضع شريط على فتحة الشرج عدة مرات لاستخراج بيوض الدودة الدبوسية ومن ثم يتم تشخيصها تحت المجهر.
  • وفي حال لم يتم اكتشاف الديدان والبيوض، نلجأ لإجراء فحوص دموية من أجل البحث عن الأجسام المضادة التي ينتجها الجسم عند الإصابة. بالإضافة إلى ذلك، قد يأخذ الطبيب صور الأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) ثم البحث عن أماكن وعلامات وجود ديدان البطن بناءً على الموجودات.
  • علاج الإصابة بالطفيليات البطنية

يمكن أن تختفي بعض أنواع ديدان البطن كالديدان الشريطية من تلقاء نفسها في حال وجود جهاز مناعي قوي مع نظام غذائي ونمط حياة صحي. أحياناً واعتماداً على نوع الطفيليات المعوية، قد نحتاج إلى العلاج بالأدوية المضادة للطفيليات. ننصح بمراجعة الطبيب في حال:

  • وجود دم في البراز.
  • الإقياء اليومي أو الإقياء المتكرر.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • الإرهاق الشديد والتجفاف.
  • انخفاض الوزن.

يتم علاج الإصابة بالدودة الشريطية بأدوية تؤخذ طريق الفم، من هذه الأدوية البرازيكوانتيل (praziquantel) الذي يصيب الدودة الشريطية البالغة وتسبّب انفصال الديدان الشريطية عن الأنبوب الهضمي، ثم تقوم بتذويبها وإخراجها من الجسم عبر البراز. كما تشمل العلاجات الشائعة للإصابة بالدودة المستديرة الميبيندازول (mebendazole) وألبيندازول (albendazole).

تبدأ الأعراض بالتحسن بعد عدّة أسابيع من بدء العلاج. وبعد فترة سوف يقوم الطبيب بأخذ عيّنة أخرى من البراز ويحلّلها لمعرفة فيما إذا كانت ديدان البطن قد اختفت.

إقرأ أيضاً: الطفيليات المعوية، أسبابها وأبرز أعراض الأصابة بالطفيليات وطرق علاجها

987 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.