دعاء الاستخارة للعمل .. ما هو وقتها وكيفية أدائها بالتفصيل

كتابة: محمد شوقي - آخر تحديث: 20 مارس 2022
دعاء الاستخارة للعمل .. ما هو وقتها وكيفية أدائها بالتفصيل

دعاء الاستخارة للعمل .. ما هو وقتها وكيفية أدائها بالتفصيل ، دعاء الاستخارة للعمل أمر يبحث عنه كثير من الناس في معظم الأحيان ، يجد الفرد نفسه في حالة ارتباك حول أمر معين ، أو كيفية الاختيار بين شيئين ، وأيهما هو الأخير بالنسبة له ، خاصة عندما يتعلق الأمر بقرارات مهمة ومصيرية تتعلق بحياته و المستقبل كالزواج أو العمل أو السفر وهكذا . ومن كرم الله علينا أن نجعل صلاة الاستخارة الحل للتخلص من هذا اللبس ، فيصليها الفرد بنية التوفيق لما هو أفضل وأفضل له ، و يقرأ دعاء الاستخارة للعمل بعدها.

دعاء الاستخارة للعمل

دعاء الاستخارة للعمل من الأدعية التي علّمها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم على الصحابة، وهي سنة بإجماع المذاهب الأربعة .

فهي صلاة فيها  يستعين المسلم بربه في الأمور التي ينوي القيام بها ، فنستعين بها في أي أمر من أمور الحياة لنتأكد من صحة هذا الأمر علينا وحياتنا.

قال جابر بن عبد الله رضي الله عنه: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلّم الاستخارة لأصحابه في جميع الأمور ، كما كان يعلّم السور من القرآن. يقول:

عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ: إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ:

(اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ..

اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ..

اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ. (وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ)

تعريف الاستخارة وحكمها

تعريف الاستخارة وحكمها

الاستخارة لغة: طلب الخير في الشيء. ويقال: جزاكم الله خيرًا. اصطلاحا: طلب الاختيار. أي طلب صرف رغبات المرء عما هو مختار عند الله وأنسب . من خلال الصلاة أو دعاء الاستخارة للعمل .

وهو: طلب الخير في شيء ، وهو استعمال الخير أو من الخيرة – بكسر الأول وفتح الثاني ، بوزن العنب ، واسم قولك أن الله أعطاه خيراً ، وعمل الله. الاستخارة: سأله عن الخير ، وأعطاه الله خيرًا له ، والمقصود: طلب أفضل شيئين لمن احتاج أحدهما.

أجمع العلماء على أن الاستخارة سنة ، ودليل شرعيتها ما رواه البخاري عن جابر رضي الله عنه:

( اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ ) الحديث..

لأن العبد في هذا العالم يعرض عليه الأمور التي حيرته وكونه عليه ، فيحتاج أن يلجأ إلى خالق رب السماوات والأرض وخالق الناس. إذا قام ببعض الأعمال مثل شراء سيارة ، أو يريد الزواج ، أو عمل معين ، أو يريد السفر ، فعليه الاستخارة له.

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: ما ندم من استخار الخالق، وشارو المخلوقين، وثبت في أمره. وقد قال سبحانه وتعالى: ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) (سورة آل عمرا ن: 159)، وقال قتادة: ما تشاور قوم يبتغون وجه الله إلا هدوا إلى أرشد أمرهم.

ما هو وقت صلاة الاستخارة ؟

ما هو وقت صلاة الاستخارة

صلاة الاستخارة كجميع الصلوات التي فرضها الله علينا ، لا فرق في ذلك فالمسلم يتوضأ ويقف للصلاة ، وبعد انتهاء الصلاة ، وإتمامها يتلو صلاة الاستخارة بخشوع ، والدعاء إلى الله سبحانه وتعالى طلبا المساعدة ، وتسهيل الأمر الذي تريد القيام به حيث يتم تنفيذه في أي وقت لا يوجد وقت محدد للقيام بذلك.

ولكن لا تُصلى في أوقات النَّهي فعن ابنِ عبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عنهما قال: “شهِد عندي رجالٌ مرضيُّون، وأرْضاهم عندي عُمرُ: أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم نَهى عن الصَّلاةِ بعدَ الصُّبحِ حتَّى تُشرِقَ الشمسُ، وبعدَ العصرِ حتَّى تغرُبَ”.

كما أن هناك دليل آخر من السنة عن ابنِ عُمرَ رَضِيَ اللهُ عنهما، قال: قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: “إذا طلَعَ حاجبُ الشمسِ فأَخِّروا الصلاةَ حتى ترتفعَ، وإذا غابَ حاجبُ الشَّمسِ فأخِّروا الصلاةَ حتى تغيبَ”.

طريقة صلاة الاستخارة

طريقة صلاة الاستخارة

فيما يلي خطوات صلاة الاستخارة و دعاء الاستخارة للعمل :

  • الوضوء للصلاة.
  • النية.. لابد أن ينوي المصلي نية صلاة الاستخارة
  • صلاة ركعتين والسنة أن تقرأ بالركعة الأولى بعد الفاتحة بسورة (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ)، وفي الركعة الثانية بعد الفاتحة بسورة (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ).
  • وفي آخر الصلاة تسلم.
  • بعد السلام من الصلاة ترفع يديك متضرعا ً إلى الله ومستحضرا ً عظمته وقدرته ومتدبرا ً بالدعاء.
  • في أول الدعاء تحمد وتثني على الله عز وجل بالدعاء.. ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم، والأفضل الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد.«اللّهُمَّ صَلّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا صَلَّيْتَ عَلَى إبراهيم وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ وَبَارِكْ عَلَى مُحمَّدٍ وعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا بَارَكْتَ عَلَى إبْرَاهيمَ وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ في العالمينَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ » أو بأي صيغة تحفظ.
  • تم تقرأ دعاء الاستخارة للعمل : ( اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ… إلى آخر الدعاء.
  • وإذا وصلت عند قول: (اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( هنا تسمي الشيء المراد له
    مثال: اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( سفري إلى بلد كذا أو شراء سيارة كذا أو الزواج من بنت فلان ابن فلان أو غيرها من الأمور)) ثم تكمل الدعاء وتقول: خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ.
  • تقولها مرتين.. مرة بالخير ومرة بالشر كما بالشق الثاني من الدعاء: وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي… إلى آخر الدعاء.
  • ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم.. كما فعلت بالمرة الأولى الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد.
  • والآن انتهت صلاة الاستخارة.. تاركا ً أمرك إلى الله متوكلا ً عليه.. واسعى في طلبك ودعك من الأحلام أو الضيق الذي يصابك.. ولا تلتفت إلى هذه الأمور بشيء.. واسعى في أمرك إلى آخر ما تصل إليه.

طرق الاستخارة

الطريق الأول: استخارة رب العالمين الجليل ، من يدري ما كان ، وماذا سيكون ، وما لم يكن ، إن كان ، كيف يكون.

الطريقة الثانية: استشارة أهل الرأي والصلاح والأمانة ، قال سبحانه وتعالى:{وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْر}

وهذا خطاب للنبي صلى الله عليه وسلم، وقال سبحانه وتعالى: { فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ } (سورة آل عمرا ن: 159).

كان الرسول صلى الله عليه وسلم أذكى أهل الرأي وأصحهم في الصواب. كان يستشير أصحابه في بعض الأمور التي تكونه ، وكذلك خلفاؤه من بعده يستشيرون أهل الرأي والصلاح.

936 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *