معلومات عن برج سيدني

كتابة: محمد رشيد حلبية - آخر تحديث: 10 يناير 2022
معلومات عن برج سيدني

يعد برج سيدني أحد الأشياء التي تقوم بإمتاع الأشخاص الذين يرونها والتي توجد بمدينة سيدني, وتوجد بها العديد من المناظر التي تتسم بالروعة, والمعالم التي تشتهر بالعالم من أجل الاستمتاع بها.

برج سيدني بمدينة سيدني

برج سيدني بمدينة سيدني

توجد بمدينة سيدني مجموعة مهيبة من المباني التي تقوم بالإطلال على الحياة بالمدينة, ويعد برج سيدني أحد المعالم التي لابد على السياح أن يزوروها, هؤلاء السياح القادمون لزيارة سيدني للمرة الأولى.

وفي عشية رأس السنة الجديدة بمدينة سيدني يتم الالتقاط للألعاب التي يتم استخدام النار بها من النقطة الأعلى في سيدني.

أهمية برج سيدني

أهمية برج سيدني

إن برج عين سيدني, والذي يتم الإشارة إليه في الغالب باسم برج سيدني, كان يعد جزءا هاما من الأفق لفترة تبلغ 30 عاما, والذي يقوم بالتوفير لفرصة من أجل استمتاع الزوار بالمناظر الخلابة خلال المدينة والتجربة للأشياء من منظور متنوع, ويعتبر المبنى الأطول في سيدني والذي يعني أنه يمكن رؤية بعض من المناظر الأفضل منه.

حقائق خاصة ببرج سيدني

  • إن برج سيدني يصل ارتفاعه إلى 309 مترا من الأعلى إلى الأسفل, ويمكن أن يستوعب عدد من الأشخاص يبلغ حوالي 1000 شخص بأي وقت.
  • يعتبر ذلك البرج هو برج المراقبة الثاني من حيث الطول في النصف الجنوبي من الكرة.
  • تم الافتتاح لذلك البرج في عام 1981 بتكلفة بلغت 36 مليون دولار أسترالي.
  • يفتح ذلك البرج طوال أيام الأسبوع السبعة, وعلى مدار العام كاملا, والذي يعني أن السائح يمكنه أن يشاهد مناظر خلابة أثناء كل الفصول الخاصة بالعام والتي تكون متغيرة.
  • يحتاج الوصول إلى القمة مدة زمنية قدرها 40 ثانية فقط باستخدام المصاعد التي تشتمل على طابقين بذلك البرج.
  • الهيكل الخاص بهذا البرج قوي للغاية, وذلك لدرجة تصل إلى أنه يقاوم الزلازل والطقس القاسي, والذي يجعله من المباني الأكثر أمانا بالعالم.
  • يوجد بذلك البرج مستويان خاصان بالمطاعم, وكذلك صالة مريحة للقهوة, ومنصة خاصة بالمراقبة.
  • يتم تنظيف نوافذ ذلك البرج, حيث يتم التنظيف ل420 نافذة من خلال الاستخدام للآلة الخاصة بالتنظيف للنوافذ التي تشبه الأوتوماتيكية, والتي تُعرف باسم “تشارلي”, والجهاز يأخذ يومين من أجل التأكد من النظافة لكل النوافذ.
  • ذلك البرج ملائما لمن يعشق شروق الشمس وغروبها.
  • يعتبر برج سيدني المكان الأول في المدينة الذي يقوم برؤية طلوع الفجر, والنقطة الأخيرة بالمدينة من أجل المشاهدة لأخر جزء من الغسق عند استقراره.

رؤية المدينة كلها من خلال برج سيدني

رؤية المدينة كلها من خلال برج سيدني

يعتبر نقطة ساخنة مشهورة من أجل الزوار الذين يريدون أن يروا المدينة كلها دفعة واحدة, ومن خلال المنصة الخاصة بالمراقبة يمكن للفرد أن يكتشف المعالم الأخرى التي تكون رئيسية, مثل جسر هاربور, ودار أوبرا سيدني وذلك من منظور متنوع.

وبرج سيدني يوجد بمكان ملائم بالقلب من المدينة في المركز الخاص بتسوق ويستفيلد, ومحطة قطار سانت جيمس تعد هي المحطة الأقرب للبرج, والتي تبتعد مسافة تستغرق من الزمن 6 دقائق بالسير على الأقدام.

1123 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.