فيزيولوجية الدورة الدموية و ضغط الدم ولمحة عن الدورة الدموية في الجسم

كتابة: غنى عدنان خليل - آخر تحديث: 29 مارس 2021
فيزيولوجية الدورة الدموية و ضغط الدم ولمحة عن الدورة الدموية في الجسم

فيزيولوجية الدورة الدموية وضغط الدم .. عزيزي القارئ هل لديك الفضول تجاه عمل جسم الإنسان ؟

سوف نُعرّفك في هذا المقال عن فيزيولوجية الدورة الدموية و ضغط الدم … الضغط الدموي

يتألف الجهاز القلبي الوعائي المسؤول عن الدورة الدموية و ضغط الدم من :

  1. سلسلة من الأنابيب ( الأوعية الدموية )
  2. المملوءة بسائل ( الدم )
  3. و المرتبطة إلى مضخة ( القلب ) .

لمحة تشريحية عن القلب 

يقسم القلب بجدار مركزي (حاجز) إلى نصفين أيمن و أيسر , يعمل كل نصف كمضخة مستقلة , و يتألف كل نصف من حجرتين  : أذينة تتلقى الدم العائد إلى القلب بواسطة الأوردة , و البطين الذي يضخ الدم إلى باقي الأعضاء بواسطة الشرايين .

الدورة الدموية في الجسم (فيزيولوجية الدورة الدموية)

  • الدورة الدموية الكبرى :

تتلقى الأذينة اليسرى الدم الغني بالأوكسجين من الأوردة الرئوية الأربعة .

يمر الدم من الأذينة اليسرى إلى البطين الأيسر عبر الصمام الأذيني البطيني الذي يدعى هنا بالصمام التاجي.

يمر الدم الغني بالأوكسجين من البطين الأيسر عبر الصمام السيني إلى الشريان الأبهر , يدعى الصمام السيني هنا بالصّمّام الأبهري .

إقرأ أيضاً  نقص فيتامين أ أسبابه وعلاجه و ما هي الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ

يَنقُل الشريان الأبهر الدم إلى جميع أجزاء الجسم كي تتم تغذيتها .

تأخذ أعضاء الجسم الدم الغني بالأوكسجين من الشرايين الفرعية ,  و تَطْرح الدم الفقير بالأوكسجين ضمن الأوردة .

تتلقى الأذينة اليمنى الدم ناقص الأكسجة من الأوردة الرئيسية ( الأجوف العلوي و السفلي )التي تصب فيها .

  • الدورة الدموية الصغرى :

يتلقى الجانب الأيمن من القلب الدم الفقير بالأوكسجين من نسج الجسم المختلفة.

يمر الدم من الأذينة اليمنى إلى البطين الأيمن عبر الصمام الأذيني البطيني الذي يعمل كبقية الصمامات القلبية ( يوجّه جريان الدم باتجاه واحد , ويمنعه من العودة ) .

يدعى الصمام الأذيني البطيني في الجهة اليمنى من القلب بالصمام الثلاثي الشرف  Valvula Tricuspidalis  .

يمر الدم من البطين الأيمن عبر الصمام السيني الهلالي إلى الجذع الرئوي , يدعى الصمام السيني هنا بالصمام الرئوي , وهو يمنع عودة الدم إلى البطين الأيمن .

ثم يضخ هذا الدم من الجذع الرئوي إلى الرئتين .

في الرئتين يُحَمّل الدم بالأوكسجين و يُخَلّص من ثنائي أوكسيد الكربون .

تَحمُل الأوردة الرئوية الأربعة الدم الغني بالأوكسجين من الرئتين و منها إلى الجانب الأيسرللقلب ( الأذينة اليسرى ) .

إقرأ أيضاً  ماهي فوائد الكرز للحامل - وصفات الكرز للحامل -القيمة الغذائية للكرز

يتلقى الجانب الأيسر من القلب الدم المؤكسج العائد من الرئتين ثم يضخه إلى نسج الجسم مرّة أخرى ليزودها بالأوكسجين و المغذّيات.

الخلاصة :

  • يَدفَع القلب الدم باستمرارعبرالنظام الرئوي – الجهازي .
  • يَلتقط الدم الأوكسجين في مستوى الرئتين والمغذيات في مستوى الأمعاء , ثم يُسّلم هذه المواد إلى خلايا الجسم بصورة متواقتة مع تخليصَها من الفضلات و تبديد حرارتها .
  • و تجدر الإشارة إلى أن الشرايين هي الأوعية التي تحمل الدم بعيداً عن القلب , أما الأوردة فهي الأوعية التي تعود بالدم إلى القلب و في عدد من الأوردة نظام من الصمامات يؤمن جريان الدم باتجاه واحد فقط .

الضغط الدموي

تعريفه :

هو الضغط الذي يمارسه الدم على الشرايين أثناء مروره فيها و يقاس بالميلي متر زئبقي, و يعكس عاملين هما : قدرة الشرايين المرنة القريبة من القلب على التمدد , و حجم الدم الداخل إليها .

و يُعَد مستوى الضغط الشرياني مؤشراً تشخيصيّاً مهمّاًّ لصحة القلب والأوعية الدموية لأنه يتأثر بفعالية القلب التقلصية , وبحالة الأوعية الدموية و فعاليتها.

أنواع الضغط :

يتغيّر الضغط الشرياني في الضربة القلبية الواحدة بين ضغط أعظمي يوافق طور الانقباض , ويسمى بالضغط الانقباضي أو الأعظمي , و ضغط أصغري يوافق طور الانبساط القلبي , ويسمى الضغط الانبساطي أو الأصغري .

  • يساوي الضغط الانقباضي 120 ميلي متر زئبقي,و يمكن أن يتراوح في الحالة الطبيعية بين 110-150 ملمز .
  • بينما الضغط الانبساطي يساوي 70 ملمز , و يتراوح بين 60-90 ملمز .
  • يسمى الفرق بين الضغطين الانقباضي و الانبساطي ضغط النبضة Pulse Pressure .
  • نظراً لتموجات الضغط الأبهري ارتفاعاً و انخفاضاً مع كل ضربة قلبية نشأ مصطلح الضغط الشرياني الوسطي : وهو معدل الضغط الناشئ خلال دورة قلبية و يدفع الدم إلى الأنسجة , و بما أن الانبساط يدوم مدّة أطول من الانقباض فإن الضغط الشرياني الوسطي ليس ببساطة القيمة الوسطية بين الانقباض و الانبساط , بل هو أقرب إلى الضغط الانبساطي , و يحسب من المعادلة التالية : الضغط الشرياني الوسطى = الضغط الانبساطي + 3/1 ضغط النبضة .
إقرأ أيضاً  أفضل العطور النسائية لعام 2021

العوامل التي يتأثر بها الضغط الدموي

  • المقاومة الوعائية ( قطر الوعاء و لزوجة الدم )
  • مرونة الأوعية (مطاوعة ) : يزداد نبضان الضغط في التصلب العصيدي , لأن الشرايين تفقد قدرتها على التمدد.
  • حجم الدم
  • نتاج القلب , لذلك هو يتأثر بالانفعالات و النوم و الطعام و الرياضة .
  • يتعلق نسبياً بالوزن و الجنس.
92 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *