دواء السيفبودوكسيم Cefpodoxime استطباباته وتأثيراته الجانبية

كتابة: Gheed Adnan Khalil - آخر تحديث: 6 يونيو 2021
دواء السيفبودوكسيم Cefpodoxime استطباباته وتأثيراته الجانبية

يستخدم دواء السيفبودوكسيم لعلاج مجموعة واسعة من الالتهابات البكتيرية. يُعرف هذا الدواء باسم مضاد حيوي للسيفالوسبورين(من عائلة السيفالوسبورينات). يعمل عن طريق وقف نمو البكتيريا ، هذا المضاد الحيوي يعالج الالتهابات البكتيرية فقط. لا يعمل مع الالتهابات الفيروسية (مثل نزلات البرد والانفلونزا). يمكن أن يؤدي استخدام أي مضاد حيوي عندما لا تكون هناك حاجة إليه إلى عدم فاعليته للعدوى في المستقبل(تشكيل مقاومة).

كيفية استخدام دواء السيفبودوكسيم:

يؤخذ دواء السيفبودوكسيم عن طريق الفم ، عادةً كل 12 ساعة أو حسب توجيهات الطبيب.

إذا كنت تستخدم شكل الصلب (مضغوطات أو أقراص) منه، فتناوله مع الطعام للمساعدة على زيادة امتصاص الدواء، أما إذا كنت تستخدم الشكل المعلق(السائل) من دواء السيفبودوكسيم ، فتناوله مع الطعام أو بدونه. قُم برجّ العبوة جيداً قبل كل جرعة.

تعتمد الجرعة على حالتك الطبية والاستجابة للعلاج. عند الأطفال ، تعتمد الجرعة أيضاً على الوزن.

الأدوية التي تقلل أو تمنع حموضة المعدة (مثل مثبطات مضخة البروتون ، حاصرات H2 ، مضادات الحموضة) قد تقلل من امتصاص السيفودوكسيم ، مما يجعله يعمل بشكل أقل. اسأل طبيبك أو الصيدلي عن كيفية استخدام مثبطات مضخة البروتون وحاصرات H2 بأمان مع دواء السيفبودوكسيم. إذا كنت تتناول مضادات الحموضة ، فتناولها قبل ساعتين على الأقل أو بعد ساعتين من تناول دواء السيفبودوكسيم.

إقرأ أيضاً  أعراض الحمل في أول عشرة أيام ونصائح هامة للحامل في الشهور الأولى

للحصول على أفضل النتائج ، تناول هذا المضاد الحيوي في أوقات متباعدة بشكل متساوٍ. لمساعدتك على التذكر ، تناوله في نفس الوقت كل يوم.

استمر في تناول دواء السيفبودوكسيم حتى تنتهي الكمية الموصوفة بالكامل ، حتى لو اختفت الأعراض بعد بضعة أيام، ولا تزيد الجرعة أو تخفضها لوحدك دون استشارة الطبيب المختص. لأن إيقاف الدواء مبكراً قد يؤي إلى عودة العدوى.

التأثيرات الجانبية لدواء السيفبودوكسيم :

قد يحدث:إسهال،غثيان،إقياء أو صداع.

إذا استمرت أي من هذه التأثيرات أو ازدادت سوءاً، أخبر طبيبك أو الصيدلي على الفور.

أخبر طبيبك على الفور في حالة حدوث أي من هذه الآثار الجانبية غير المحتملة ولكن الخطيرة:

  1. تورم الكاحلين أو القدمين
  2. تعب
  3. سرعة ضربات القلب
  4. صعوبة في التنفس
  5. علامات جديدة للعدوى (مثل الحمى ، والتهاب الحلق المستمر)
  6. بول داكن
  7. غثيان أو قيء مستمر
  8. اصفرار العينين و الجلد
  9. نزيف
  10. علامات مشاكل في الكلى (مثل تغير كمية البول).
  11. تغيرات في الرؤية
  12. تشنج في الكلام
  13. اضطرابات نفسية و مزاجية (مثل الارتباك).
إقرأ أيضاً  العلامات الطبيعية في نمو الطفل مع عمر 12 شهراً..مراحل مهمة تستحق أن تتعلمها

نادراً ما يتسبب دواء السيفبودوكسيم في حدوث حالة معوية شديدة (الإسهال المصاحب للإسهال العسير) بسبب نوع من البكتيريا المقاومة. قد تحدث هذه الحالة أثناء العلاج أو من أسابيع إلى شهور بعد توقف العلاج.

أخبر طبيبك على الفور إذا تطورت إحدى هذه الحالات :

  • إسهال مستمر
  • ألم بطني أو معدي
  • دم أو مخاط في البراز.

لا تستخدم مضادات الإسهال أو الأدوية الأفيونية إذا كان لديك أي من هذه الأعراض لأن هذه العقاقير قد تجعلها أسوأ.

قد يؤدي استخدام دواء السيفبودوكسيم لفترات طويلة أو متكررة إلى مرض القلاع الفموي أو عدوى الخميرة المهبلية الجديدة. اتصل بطبيبك إذا لاحظت وجود بقع بيضاء في فمك ، أو تغير في الإفرازات المهبلية ، أو غيرها من الأعراض الجديدة.

من النادر حدوث رد فعل تحسسي خطير للغاية تجاه دواء السيفبودوكسيم. ومع ذلك،اطلب العناية الطبية على الفور إذا لاحظت أيّاً من الأعراض التالية لرد فعل تحسسي خطير: طفح جلدي ، حكة أو تورم (خاصة في الوجه / اللسان / الحلق)،دوار شديد،صعوبة في التنفس.

إقرأ أيضاً  ما هي أهم فوائد البابونج

التحذيرات والاحتياطات :

قبل تناول دواء السيفبودوكسيم ، أخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك حساسية منه، أو من البنسلين أو المضادات الحيوية الأخرى من عائلة السيفالوسبورينات (مثل سيفاليكسين)، أو إذا كان لديك أي حساسية أخرى.

قد يحتوي دواء السيفبودوكسيم على مكونات غير نشطة ، والتي يمكن أن تسبب الحساسية أو مشاكل أخرى.

قبل استخدام دواء السيفبودوكسيم ، أخبر طبيبك أو الصيدلي بتاريخك الطبي ، خاصةً عن: أمراض الكلى ، أمراض المعدة / الأمعاء (مثل التهاب القولون). قد يتسبب هذا الدواء في عدم عمل اللقاحات البكتيرية الحية (مثل لقاح التيفوئيد).

  • أثناء الحمل: “الالتهابات البكتيرية”

يجب استخدام دواء السيفبودوكسيم فقط عند الحاجة إليه بوضوح. ينتقل دواء السيفبودوكسيم إلى حليب الثدي عند الأم المرضع ويمكن أن يكون له آثار غير مرغوب فيها على الرضيع.يجب استشارة الطبيب قبل الإرضاع الطبيعي من الثدي.

اقرأ أيضاً : أضرار زيت الكافور و استخداماته .. و الوان زيت الكافور(يفتح في علامة تبويب متصفح جديدة)

48 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *