دواء الأسبيرين Aspirin مضاد تأكسد الصفيحات ودواعي إستخداماته

كتابة: Gheed Adnan Khalil - آخر تحديث: 16 أبريل 2021
دواء الأسبيرين Aspirin مضاد تأكسد الصفيحات ودواعي إستخداماته

حمض الساليسيليك …. سنتعرف في هذا المقال عن دواء الأسبيرين ، وهو مضاد لتأكسد الصفيحات ، كما سنتعرف على دواعي إستخدامه والجرعات المناسبة منه .

ماهو دواء الأسبيرين وماهي آلية تأثيره

الأسبيرين مثبط أكثر فعالية من مشتقات حمض الساليسيليك الأخرى لكل من اصطناع البروستاغلاندين وتكدس الصفيحات . يعتقد أن اختلاف الفعالية بين الأسبرين وحمض الساليسيليك يعود إلى وجود مجموعة الأسيتيل في جزيئة الأسبرين المسؤولة عن إلغاء تعطيل السيكلو أوكسيجيناز عن طريق الأستلة.

يؤثر الأسبيرين على تكدس الصفيحات من خلال التثبيط الغير العكوس للسيكلو أوكسيجيناز البروستاغلاندينية . يستمر هذا التأثير مدى حياة الصفيحات ، ويمنع تشكل عامل التكدس الصفيحي .

يثبط الأسبيرين بشكل عكوس في الجرعات الأعلى قليلاً تشكل البروستاغلاندين 12( بروستاسيكلين)، وهو موسع وعائي شرياني يثبط تكدس الصفيحات.

يعتبر الأسبيرين بالجرعات الأعلى عاملاً فعالاً مضاداً للإلتهاب . حيث يثبط الوسائط الالتهابية بشكل جزئي من خلال تثبيط السيكلو أوكسيجيناز في الأنسجة المحيطة.

الحرائك الدوائية لدواء الأسبيرين

الامتصاص :

بشكل عام يمتص الأسبيرين مباشر التحرر بشكل جيد وكامل من السبيل المعدي المعوي . بعد الامتصاص ، يتحلمه الأسبيرين إلى حمض الساليسيليك ليعطي مستويات بلازمية قمية بعد 1-2 ساعة من إعطاء الجرعة.

إقرأ أيضاً  وصفة لتنعيم الشعر كالحرير من اول مرة

التوزع :

يتوزع حمض الساليسيليك بشكل واسع إلى جميع أنسجة وسوائل الجسم بما فيها الجهاز العصبي المركزي ، حليب الأم والأنسجة الجنينية.

يعتمد ارتباط الساليسيلات بالبروتين على التراكيز، فيرتبط حوالي 90% من الساليسيلات البلازمية مع الألبومين بالتراكيز المنخفضة ،بينما يرتبط 75% فقط بالتراكيز الأعلى.

الاستقلاب :

بعد الحلمهة ، يقترن حمض الساليسيليك بشكل أساسي في الكبد . نصف عمر البلازما لحمض الساليسيليك هو 6 ساعات تقريباً.

الإطراح :

يعتمد الإطراح الكلوي للدواء غير المتغير على درجة PH البول. حيث تعد قلونة البول أمراً أساسياً في تدبير حالات فرط جرعة الساليسيلات . بعد الجرعات العلاجية يطرح حوالي 10% من الأسبيرين في البول بشكل حمض الساليسيليك ، و75% بشكل حمض الساليسيلوريك.

استطبابات دواء الأسبيرين

يستطب  دواء الأسبيرين في الحالات التالية :

  • تخفيض الخطورة المشتركة لحدوث السكتة المميتة وغير المميتة عند المرضى المصابين بالسكتة الإقفارية أو الإقفار الدماغي العابر نتيجة لصمّات صفيحية فيبرينية.
  • تخفيض خطورة الوفيات الوعائية عند المرضى المتوقع حدوث الاحتشاء القلبي الحاد عندهم.
  • تقليل نسبة الخطورة المشتركة للموت والإحتشاء القلبي غير المميت عند المرضى المصابين سابقاً بإحتشاء قلبي أو ذبحة صدرية غير مستقرة.
  • تخفيض الخطورة المشتركة للإحتشاء القلبي والموت المفاجئ عند المرضى المصابين بذبحة صدرية مزمنة مستقرة .
  • المرضى الخاضعين لإجراءات إعادة التوعية ( الطعم المجازي للشرايين الإكليلية CABG ، رأب الوعاء التاجي عبر اللمعة بطريق الجلد PTCA أو استئصال باطنة الشريان السباتي ) ، وذلك عند وجود حالة سابقة استطب الأسبيرين لها مسبقاً.
  • لتخفيف علامات وأعراض التهاب المفاصل الرثياني ، التهاب المفاصل الرثياني الشبابي ، الفصال العظمي ، اعتلالات المفاصل الفقارية والتهاب المفاصل والتهاب الجنب المترافق مع الذئبة الحمامية الجهازية.
إقرأ أيضاً  ماهو السيتريزين Cetirizine , وماهي إستخداماته والجرعات المناسبة منه

مضادات استطباب دواء الأسبيرين

عند المرضى الذين لديهم حساسية معروفة لمضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ، وكذلك المرضى الذين لديهم متلازمة الربو ، التهاب الأنف والسلائل الأنفية . يمكن أن يسبب الأسبيرين شري شديد، وذمة وعائية أو تشنج قصبي (ربو).

يجب عدم استعمال الأسبيرين للأطفال أو المراهقين عند وجود إنتان فيروسي مع أو بدون حرارة. حيث تزداد خطورة حدوث متلازمة راي عند الاستعمال المتزامن للأسبيرين مع وجود مرض فيروسي .

التأثيرات الجانبية لدواء الأسبيرين

هي كالآتي :

  1. الجسم ككل : حرارة ، انخفاض الحرارة وعطش
  2. قلبية وعائية : خلل النظم القلبية ، هبوط الضغط وتسرع القلب
  3. الجهاز العصبي المركزي : هياج ، وذمة دماغية ، سبات تخليط ، دوار ، صداع ، نزف تحت الجافية أو داخل القحف ، نوام ونوبات صرع .
  4. السوائل والشوارد : تجفاف ، فرط بوتاسيوم الدم ، حماض استقلابي وقلاء تنفسي.
  5. المعدية المعوية : عسر هضم ، نزف معدي معوي، تقرح وانثقاب ، غثيان ، إقياء وارتفاع عابر في الأنزيمات.
  6. فرط الحساسية : تأق حاد ، وذمة وعائية ، تشنج قصبي ، وذمة حنجرية وشري.

التحذيرات والاحتياطات لأستخدام دواء الأسبيرين

  1. قد يثبط الأسبيرين وظيفة الصفيحات حتى بالجرعات المنخفضة، مما يؤدي إلى زيادة زمن النزف والذي قد يؤثر سلباً على المرضى المصابين باضطرابات النزف الوراثية ( كالناعور ) ، أو المكتسبة ( كأمراض الكبد أو عوز فيتامين k ).
  2. أما الاضطرابات المعدية المعوية تشمل ألم معدي ، حرقة الفؤاد ، غثيان ، إقياء  ونزف معدي معوي . على الرغم من أن الأعراض المعدية المعوية البسيطة (مثل عسر الهضم) قد تكون شائعة وقد تحدث في أي وقت من المعالجة ، يجب على الطبيب المختص مراقبة علامات حدوث القرحة والنزف حتى عند عدم وجود أعراض معدية معوية سابقة.
  3. يجب على المرضى المصابين سابقاً بقرحة هضمية ناشطة تجنب استعمال الأسبيرين الذي قد يسبب تخريش مخاطية المعدة ونزف.
  4. تجنب استعمال الأسبيرين عند المرضى المصابين بفشل كلوي/كبدي شديد .
  5. يجب توعية المرضى الذين يتناولون الكحول بمعدل ثلاث مرات أو أكثر يومياً حول خطورة حدوث النزف المترافق باستخدام الكحول المزن بكثرة أثناء تناول الأسبيرين.
  6. في حالة الحمل ، يجب على النساء الحوامل استعمال الأسبيرين فقط عند الحاجة الملحّة. يجب تجنب استعمال الأسبيرين خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، بسبب التأثيرات المعروفة لمضادات الالتهاب غير الستيروئيدية على الجهاز القلبي الوعائي الجنيني .
  7. نرى أيضاً إفراز الساليسيلات في حليب الأم المرضع ، لذلك يجب تجنب استعمال الأسبرين عند المرضعات  .
إقرأ أيضاً  الحامل في الشهر الرابع ونوع الجنين

الحفظ والتخزين

يحفظ الأسبيرين في درجة حرارة 25 درجة مئوية ، بعيداً عن الضوء والرطوبة ومتناول الأطفال.

90 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *