أمراض الغدة الدرقية

كتابة: Basel Adib Freifer - آخر تحديث: 8 أغسطس 2022
أمراض الغدة الدرقية

أمراض الغدة الدرقية …. قبل أن نبدأ في الحديث عن أشيع أمراض الغدة الدرقية يجب علينا أن نتكلم عن هذه الغدة بشكل عام. تعتبر الغدة الدرقية، غدة صغيرة الحجم على شكل فراشة تقع في قاعدة العنق أسفل الحنجرة (تفاحة آدم). وهي جزء من شبكة معقدة من الغدد تسمى بالغدد الصماء. وهذا الجهاز من الغدد الصماء مسؤول عن تنسيق العديد من أنشطة الجسم. ويكون دور الغدة الدرقية من خلال تصنيع الهرمونات التي تنظم الاستقلاب الغذائي في الجسم.

أمراض الغدة الدرقية

ويمكن أن تظهر العديد من أمراض الغدة الدرقية نتيجة عدم توازن إفرازات الهرمون الدرقي أو بعض حالات فرط التنسّج وغيرها.  كما يمكن  لهذه الأمراض أن تُخلّ بالتوازن الهرموني للجسد مسبّبة أعراض مختلفة، في هذا المقال سنتعرف على أشيع أمراض الغدة الدرقية وكيفية تشخيص هذه الأمراض وعلاجها بما يضمن وظيفة هرمونية مثالية للجهاز الغدّي الصماوي.

قصور الغدة الدرقية

قصور الغدة الدرقية

يعتبر قصور الغدة الدرقية هو أشيع أمراض الغدة الدرقية، وفي هذا المرض تكون الغدة غير نشطة في الجسم ولا تستطيع إنتاج ما يكفي من الهرمونات. ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى قصور الغدة الدرقية، ويعتبر داء هاشيموتو هو أشيع الأسباب، كذلك العمل الجراحي على الدرق والتعرّض للإشعاع يمكن أن يسبّب قصور الدرق. هذا النقص في إفراز الهرمونات سوف يؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض، والتي تشمل:

  • تعب عام في الجسم.
  • جفاف الجلد.
  • زيادة في حساسية الجسم للبرد.
  • كما يمكن أن يسبب اضطرابات في الذاكرة.
  • إمساك.
  • كما يسبب الاكتئاب.
  • زيادة في الوزن.
  • ضعف في القدرة الجسدية.
  • بطء معدّل ضربات القلب.
  • كما قد يسبّب غيبوبة في الحالات الشديدة .

تشخيص وعلاج قصور الغدة الدرقية

من أجل تشخيص أمراض الغدة الدرقية يتم إجراء فحوصات دموية لقياس مستويات هرمون (TSH) – وهو هرمون يتم إفرازه من النخامى- وهرمون الغدة الدرقية. وهنا قد يعني ارتفاع مستوى (TSH) وانخفاض مستوى هرمون الغدة الدرقية أن الغدة الدرقية غير نشطة (قصور درق). كما يمكن أن تشير هذه المستويات إلى أن الغدة النخامية تفرز المزيد من هرمون (TSH) لمحاولة تنشيط الغدة الدرقية لإنتاج هرمونها.

  • أمّا العلاج الرئيسي لقصور الغدة الدرقية، فهو عن طريق تناول حبوب هرمون الغدة الدرقية. ومن المهم تناول على الجرعة الصحيحة التي يقوم الطبيب بتحديدها، لأن تناول الكثير من هرمون الغدة الدرقية يمكن أن يسبب أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية. نذكر أنه يجب القيام بفحوصات دم دورية من أجل مراقبة مستويات الهرمون في الدم وبالتالي السيطرة على قصور الغدة الدرقية.

فرط نشاط الغدة الدرقية

فرط نشاط الغدة الدرقية

في هذه الحالة من أمراض الغدة الدرقية، تكون الغدة مفرطة النشاط. وتنتج الكثير من الهرمونات. ويصيب فرط نشاط الغدة الدرقية حوالي 1٪ من النساء، أمّا عند الرجال فيكون أقل شيوعاً. كما يعدّ مرض جريفز هو السبب الأشيع لحدوث فرط نشاط الغدة الدرقية، حيث يصيب حوالي 70% من الأشخاص المصابين بفرط نشاط الغدة الدرقية. ويمكن أيضاً للعقيدات على الغدة الدرقية – وهي مجموعة من أمراض الغدة الدرقية تشمل تضخم الغدة الدرقية العقدي السام ، كما تشمل تضخم الغدة الدرقية متعدد العقيدات – يمكن أن تتسبب أيضاً في زيادة إفراز الغدة لهرموناتها. ويؤدي فرط هرمون الدرق إلى ظهور أعراض تشمل:

  • الأرق والقلق.
  • المزاج العصبي.
  • تسرع في معدّل نبضات القلب.
  • كما يسبب التهيج.
  • زيادة في التعرق.
  • كما قد يسبب الرجفان.
  • مشاكل في النوم.
  • جلد رقيق ودافئ.
  • تقصف الشعر والأظافر
  • ضعف في العضلات
  • فقدان في الوزن
  • كما يسبب جحوظ العيون (في مرض جريفز).

تشخيص وعلاج فرط نشاط الدرق

تشخيص وعلاج فرط نشاط الدرق

  • كما هو قصور الدرق، فإنّ تشخيص فرط نشاط الدرق يحتاج فحص دم ليقيس مستويات هرمون الغدة الدرقية (هرمون الغدة الدرقية أو T4) وهرمون الغدة الدرقية النخامي (TSH) في الدم. ويشير ارتفاع هرمون الغدة الدرقية وانخفاض مستويات هرمون (TSH) إلى أن الغدة الدرقية مفرطة النشاط.

تشمل الإجراءات التشخيصية لأمراض الغدة الدرقية أيضاً استخدام اليود المشع عن طريق الفم أو عن طريق الحقن، ثم يتم قياس الكمية التي تستهلكها الغدة الدرقية. حيث تأخذ الغدة الدرقية اليود لإنتاج هرموناتها، ويعتبر سحب الكثير من اليود المشع علامة على فرط نشاط الغدة الدرقية.

  • يشمل العلاج إعطاء الأدوية التي تمنع الأدوية الغدة الدرقية من إنتاج هرموناتها، مثل مضادات الدرق ميثيمازول (تابازول). كما يمكن أ، يتم استخدام اليود المشعّ أو الجراحة للتخلص من فرط النشاط، وهنا لا تنتهي امراض الغدة الدرقية بل سنصبح أمام قصور درق والذي سيحتاج بدوره إلى تناول دواء هرمون الدرق بشكل يومي.

في هذا المقال تعرّفنا على اثنين من أهم أمراض الغدة الدرقية مع وسائل التشخيص والعلاج. وفي المقالات القادمة سنتكلم عن بقيّة الإضطرابات التي تصيب هذه الغدّة وتأثيرات هذه الأمراض المختلفة على الجسم.

إقرأ أيضاً: الغدة النخامية والحمل بعض اضطرابات الغدة النخامية أثناء الحمل و الولادة.

884 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.