أضرار الخمر وأثاره على جسم الإنسان وهل يمكن تعافي الدماغ من أضرار الخمر

كتابة: Sana Wazzan - آخر تحديث: 31 مارس 2021
أضرار الخمر وأثاره على جسم الإنسان وهل يمكن تعافي الدماغ من أضرار الخمر

أضرار الخمر كثيرة تعود على صحتك وجسمك، ما تأثيره على الاعضاء المختلفة وخاصة الكبد؟

هل من تأثير لها على شعرك؟ اليكم كل شيء عن أضرار الخمر .

يجب أن نكون على علم ببعض الحقائق حول الخمر وتأثيرها على الجسم!

وان كانت تملك أي فوائد أو أضرار عليه؟

فحتى الان لا يزال هناك جدل واسع في العالم الغربي حول ما اذا كانت فوائد شرب الخمر تفوق المخاطر المرتبطة به.

أضرار الخمر

يجب على من يشربون الخمر أخذ العوامل التالية بعين الاعتبار،

فعلى الرغم من أن استهلاك الكحول قد يعطي عددا من الفوائد الصحية،

مثل المساعدة في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، أو الوقاية من السكتة الدماغية،

الحد من خطر تطور الحصوات المرارية والمساعدة في منع تطور الزهايمر وبالطبع الاسترخاء.

ومع ذلك، فإن استهلاك الكحول على المدى القصير، يمكن أن يؤدي إلى العديد من المشاكل، مثل:

  • الغثيان
  • تضرر التناسق وقدرة رد الفعل
  • عدم وضوح الرؤية
  • ثقل اللسان
  • التقيؤ
  • الصداع
  • كما يسبب فقدان الوعي.

أما على المدى الطويل، قد يؤدي الإفراط في استهلاك الخمر الى مشاكل صحية، مثل:

أضرار الخمر الصحية

  • اضطرابات في الجهاز الهضمي
  • زيادة خطر حدوث التهاب البنكرياس والقرحة
  • أضرارا بالغة للكبد
  • ضرر للدماغ والجهاز العصبي
  • تفكير مشوش وفقدان الذاكرة
  • كما يسبب تضرر الأداء الهرموني
  • زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية
  • زيادة خطر الإصابة بالسرطان في الجهاز الهضمي، البلعوم، المريء، الكبد وكذلك سرطان الثدي لدى النساء.

 

في دراسة أجريت في كلية وليسلي على 1800 ممن يشربون الكحول ومن لا يشربون الكحول تم فحص حجم الدماغ لديهم.

فقد وجد أن في الأشخاص الذين يستهلكون 14 أو أكثر من المشروبات الكحولية في الأسبوع،

فان متوسط حجم الدماغ يقل بنسبة 1.6٪ عن الأشخاص الذين لا يستهلكون الكحول، وحجم أدمغة الإناث يميل الى التقلص أكثر.

استهلاك الكحول من قبل الاباء والأمهات يعيق تطور أدمغة أطفال المدمنين على الكحول.

فقد وجد أن الأشخاص المدمنين على الكحول الذين يكون لديهم تاريخ عائلي من الإدمان على الكحول أو كثرة الشرب ،

يكون حجم الدماغ لديهم أصغر بالمقارنة مع الأشخاص المدمنين على الكحول ولكن من دون تاريخ عائلي يشمل مشاكل الكحول.

تعافي الدماغ من أضرار الخمر

الاستهلاك المفرط للكحول قد يقلل من حجم الدماغ ويضر بالذاكرة، التعلم والمهارات التنظيمية.

على الرغم من أن الدماغ يمكنه استرداد معظم قدراته، إن لم يكن كلها، مع التوقف عن شرب الكحول.

في الدراسات التي أجريت بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي والاختبارات الإدراكية لدى الأشخاص الذين يعانون من إدمان الكحول،

والذين منعوا عن شرب الكحول لمدة شهرين، وجد أن حجم دماغهم زاد في المتوسط بنسبة 1.85٪، كما أنَ فعالية الاتصالات الخلوية في أدمغتهم زادت بنسبة 20٪.

كما أظهرت أيضا الاختبارات المعرفية تحسن.

حدثت تغييرات فقط في مجموعة المدمنين على الكحول، وليس في مجموعة الأصحاء، الذين طلب منهم الامتناع عن شرب الكحول خلال هذه الفترة.

أضرار الخمر على الكبد

أضرار الخمر على الكبد تعد نوعاً ما خطيرة ، حيث أنّ الكبد هو أحد أهم الاعضاء في جسم الانسان وأكثرها تعقيداً،

وهو المسؤول عن تصفية السموم من الدم، والمساعدة في هضم الطعام، وتنظيم مستويات الكولسترول، وتنظيم السكر في الدم ، كما ويساعد على مكافحة العدوى والأمراض.

ما يجدر الاشارة اليه الى أن خلايا الكبد غير قادرة على تجديد نفسها، ويحتاج الى فترات طويلة لتطوير خلايا جديدة،

وفي كل مرة تعمل فيها خلايا الكبد على ترشيح الكحول، يتم موت عدد منها.

واساءة استخدام الكحول ولفترة طويلة، قد يؤدي الى أضرار جسيمة في الكبد، والتقليل من قدرة خلاياه على التجدد.

تعرف أيضا

359 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *