أسباب كثرة التبول عند النساء

كتابة: Zainab Asif Ahmed - آخر تحديث: 25 أبريل 2022
أسباب كثرة التبول عند النساء

أسباب كثرة التبول عند النساء .. تختلف كمية البول من شخص لآخر حسب الوارد اليومي من الماء وهي تبلغ لدى الإنسان الطبيعي، حولي لتر إلى لتر ونصف. يشيع لدى المجتمع مصطلح كثرة التبول، والذي يجمع بين مصطلحين طبيين هما البوال أي طرح كمية زائدة من البول تزيد عن الحد الطبيعي، و المصطلح الثاني هو الإلحاح البولي، أي تردد الرغبة بالتبول بشكل أكبر من الطبيعي، مما يستدعي الدخول إلى الحمام لطرح كمية من البول وإن لم تكن كبيرة.

في هذا المقال، سنتحدث بالتفصيل عن أسباب هذه الحالة، وكيفية معالجتها.

أسباب كثرة التبول بدون شرب الماء

أسباب كثرة التبول بدون شرب الماء
أسباب كثرة التبول عند النساء

من المعروف أن زيادة استهلاك السوائل، تسبب  زيادة في كمية البول لدى الإنسان، لكن حدوث هاذه الزيادة من دون استهلاكه المزيد من السوائل قد يعكس مجموعة من الاضطرابات المرضية، التي تستوجب مراجعة الطبيب وعلاجها للوقاية من اختلاطاتها الخطيرة،ومن أهمها:

  • السكري: تطال اختلاطات الداء السكري الجهاز البولي، وذلك بسبب اعتلال الأوعية الدقيقة الذي يسبب ما يسمى اعتلال الكلية السكري والذي يمر بمراحل تتسم مرحلته الباكرة بفرط تصنع يشمل النسيج الكلوي وضخامة نفرونات يترافق هذا مع زيادة الترشيح الكبيبي وزيادة كمية الماء التي تخرج مع البول حيث تعجز الكلية على إعادة امتصاصها.
  • تناول المدرات: حيث توصف لمرضى ارتفاع الضغط الشرياني، كخط علاجي أول، فهي تساعد على تخليص الجسم من الماء والصوديوم مما يسبب زيادة كمية التبول المطروحة
  • البيلة التفهة: يتم التحكم بكمية البول التي يعاد امتصاصها في الأنابيب عن طريق هرمون يفرز من الوطاء يدعى الهرمون المضاد للإدرار والذي يسبب إعادة امتصاص الماء من القناة الجامعة الكلوية تحدث البيلة التفهة في حال نقص هذا الهرمون في الجسم مما يسبب طرح كميات كبيرة  من البول
  • القصور الكلوي يمر القصور الكلوي بمراحل عديدة  تنتهي ب عدم القدرة على تكثيف البول مما يؤدي إلى  طرح كميات زائدة من البول

أسباب كثرة التبول عند النساء قبل الدورة

تشتكي بعض النساء، من زيادة عدد مرات التبول أو زيادة كمية البول قبل الدورة، بالإضافة إلى الشعور بالثقل والوهن العام. تعتبر هذه الزيادة أمر طبيعي يعود إلى  ارتفاع هرمونن البروجسترون في الفترة ما قبل الطمث، مما يسبب احتباس سوائل ضمن الأنسجة، وذلك بسبب زيادة نفوذية الأوعية ابدموسة في هذهالفترة، حيث ترتشح السوائل إلى الأنسخة، لتعود إلى السرير الوعائي مع انخفاض تركيز البروجسترون قبل الطمث، مسببة زيادة كمية الماء ضمن السرير الوعائي، مما يزيد من كمية البول المطروح، وتسبب كثرة تبول.

أسباب كثرة التبول عند البنات وعلاجها

أسباب كثرة التبول عند البنات وعلاجها
أسباب كثرة التبول عند النساء
  • تعود معظم أسباب كثرة التبول عند البنات إلى إنتانات السبيل البولي السفلي الذي يتمثل بالمثانة والإحليل حيث يتظاهر التهاب الإحليل بإلحاح بولي يسبب حاجة كاذبة للتبول، تدفع الفتاة إلى دخول الحمام مراراً، بالإضافة ٱلى حرقة أثناء التبول و مفرزات احليلية .بينما تظهر أعراض التهاب المثانة بحاجة مستمرة للتبول،بالإضافة إلى ضغط وعدم ارتياح في الحوض. أما بالنسبة إلى سبب شيوع هذه الانتانات لدى الإناث فيعود إلى: قرب فوهة الشرج لدى النساء من الفوهة الإحليلة، مما يسبب في كثير من الأحيان، استعمار الاحليل بالجراثيم الموجودة في البراز ولاسيما الإيشريكية القولونية، بالإضافة إلى قصر الإحليل لدى الإناث والذي يسهل وصول الجراثيم إلى المثانة.
  • تعالج انتانات السبيل البولي بالصادات الحيوية بشكل أساسي . ، بالنسبة للالتهابات البسيطة فالصاد الأشيع هو التريميثوبريم. ولا تستمر أكثر من ثلاث أيام حيث تكون كافية في معظم. في حال استمرار الالتهاب ووصوله إلى الكلى نلجأ عادة إلى الفلوروكينولونات.

من المهم الوقاية من التهابات المسالك البولية، وذلك بالخفاظ على نظافة المنطقة التناسلية عن البنات والتنظيف الصحيح من الأمام إلى الخلف وليس العكس، واستعمال المحاليل المطهرة.

أثبتت الدراسات الحديثة أن القلق والتوتر كان من أهم العوامل التي تسبب كثرة التبول عند البنات ولاسيما في سن المراهقة، ويكثر ذلك في أيام الإمتحانات مثلا، أو عند التعرض لضغوط نفسية معينة، وتعود الآلية ربما، إلى إفراز عوامل كيميائية معينة عند التوتر، تسبب فرط حركية المثانة، و الشعور برغبة متكررة بالتبول.

كثرة التبول عند النساء من علامات الحمل

من الشائع كثرة التبول عند المرأة الحامل، قد يحدث ذلك مبكرا من الأسابيع الأولى للحمل، إلا أنه يكون أوضح خلال الأسابيع 10 إلى 13أسبوع، ليخف بعد ذلك أثناء النمو البطني للرحم لتعود هذه الشكوى  مجددا في الثلث الأخير من الحمل. وسبب ذلك يعود إلى :

  • ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون وال HCG ليحافظ على المشيمة في الثلث الأول من الحمل، وهي هرمونات تحبس السوائل في الجسم، مما يستدعي عمل زائد للكلية لطرحها بالبول.
  • ضغط الرحم أثناء نموه ضمن الحوض على المثانة والإحليل، مما يسبب زيادة الرغبة بالتبول، يخف ذلك بنمو الرحم ضمن البطن حيث يخف الضغط على الحوض، لكن في الأشهر الأخيرة من الحمل، وبسبب حجم الرحم الكبير، فيسبب ضغطاً على أعضاء الحوض والحجاب الحاجز معاً.

كثرة التبول في الليل

كثرة التبول في الليل
أسباب كثرة التبول عند النساء

يستطيع الشخص الطبيعي أن ينام من 6 إلى 8 ساعات متواصلة، من دون الحاجة ٱلى الاستيقاظ ودخول الحمام، ويمكننا القول أنا استيقاظ واحد او اثنين كل يوم، يمكن أن يصنف ككثرة تبول، حيث تسبب إلى تقطع النوم، يظهر ذلك بإرهاق وتعب على الشخص أثناء النهار، تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى هذه المشكلة، منها ما يكون حدثية طبيعية في الجسم، لا تعكس مرضاً بذاته وهي:

  • شرب الكثير من السوائل قبل الخلود إلى النوم.
  • استهلاك الكافيين والكحول قبل النوم يزيد من التبول في الليل.
  • شائع في الحمل.
  • سن الضهي بسبب ارتفاع مستويات البروجسترون.
  • زيادة الوزن.

بينما قد يكون كثرة التبول الليلي عرضاً لاضطرابات مهمة في الجسم وأهمها:

  • السكري.
  • التهابات المسالك البولية السفلية: حيث تسبب إلحاحاً بولياً ورغبة مستمرة بالتبول.
  • قصور القلب الاحتقاني، بسبب الوذمات المحيطية الموجودة، والتي يتغير توضعها في وضعية الاستلقاء، مما يسبب عودة هذه السوائل من الأنسجة إلى الأوعية، فيزداد كمية الماء في السرير الوعائي، مما يسبب زيادة الترشيح الكلوي، و اطراح هذه السوائل الزائدة عبر الكلية.
  • المثانة العصبية، وهو اضطراب يسبب نقص سعة المثانة وإلحاح بولي يستدعي الاستيقاظ عدة مرات أثناء النوم.
  • أمراض الكلية التي تؤثر على وظيفة تكثيف البول وتسبب طرح كميات زائدة من البول بشكل مستمر، حيث تفقد الكلية قدرتها على التكثيف، أي على إعادة امتصاص الماء عبر الأنابيب الكلوية، وتؤدي إلى طرح بول ممدد وبكميات كبيرة.

في ختام هذا المقال، الذي تحدثنا فيه عن أسباب كثرة التبول عند النساء، من الضروري التنبيه، إلى أن كثرة التبول هو عرض وليس مرض، وهو ليس بالحالة الطبيعية، التي يمكن تجاهلها من دون إجراء استقصاءات كافية، تنفي بقية الأسباب المرضية لهذه الحالة. حيث يزيد الكشف المبكر للاضطرابات المرضية المسببة للحالة، من إمكانية السيطرة على المرض و الحفاظ على وظيفة الكليتين أطول فترة ممكنة، لاسيما في الأمراض المزمنة كالسكري، والقصور الكلوي. أما الإنتانات البولية، فعالجها يقي من المضاعفات الخطيرة مثل وصول الإنتان إلى  الكلية والكبب الكلوية والتي تحتاج عندها أشواطاً طويلة من العلاج.

592 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.