ما هي أعراض نقص فيتامين د Vitamin D Deficiency

كتابة: nora saad - آخر تحديث: 13 فبراير 2021
ما هي أعراض نقص فيتامين د Vitamin D Deficiency

Vitamin D Deficiency  من الأمور التي يجب الاهتمام بها لأن فيتامين دال له دور أساسي في الحفاظ على توازن المعادن التي تتواجد في جسم الإنسان، وخاصة نقص الفسفور والكالسيوم، كما أنه يعمل على تعزيز عملية امتصاص المعدة للمعادن، وينظم نمو الخلايا في الجسم، ويقلل من احتمال نمو الخلايا السرطانية، لأنه يعمل على تقوية الجهاز المناعي.

أعراض Vitamin D Deficiency  

 تظهر الكثير من الأعراض على المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين دال وأهم هذه الأعراض:

  • تعرض المريض إلى الإرهاق الشديد بشكل مستمر.
  •  يعاني المريض من الآلام بشكل مستمر، وخاصة في الكثير من أعضاء جسمه.
  •  يصاب المريض بالعديد من أمراض المناعة الذاتية، وأهمها التهاب المفاصل والتصلب المتعدد.
  •  العظام تصبح ضعيفة جدًا و بطيئة في النمو بسبب استهلاك المخزون الموجود فيها من الكالسيوم.
  • يتعرض المريض إلى أمراض القلب التي تتطور.
  •  ضغط الدم يتعرض إلى الانخفاض.
  • بعض المرضى يصابون بنوبات قلبية.

تأثير Vitamin D Deficiency  

نقص فيتامين دال يكون له تأثير كبير على جسم الإنسان على هذا النحو التالي:

  • يصيب نقص فيتامين د للجسم الأطفال بأمراض هشاشة العظام مما يجعل هيكلهم العظمي أو الطرفي يتعرض إلى التشوهات الحادة.
  • أما نقص هذا الفيتامين بالنسبة إلى الأفراد البالغين فيسبب ضعف العظام والعضلات، ومن أكثر فئات البالغين الذين يتعرضون إلى نقص فيتامين دال هم المسنون والأشخاص الذين لا يتعرضون إلى أشعه الشمس.

أسباب  زيادة فيتامين د

هناك العديد من الأسباب التي تجعل فيتامين دال يقل عن معدله الطبيعي في جسم الإنسان وأهم هذه الأسباب:

  • عندما يتناول الأشخاص كميات غير كافية من الأطعمة التي تمد الجسم بفيتامين دال.
  • الأفراد الذين يعانون من بعض مشاكل الجلد تمنعهم من امتصاص فيتامين د عند تعرضهم إلى أشعة الشمس.
  •  عندما يكون الجسم غير قادر على أن يمتص فيتامين دال لأي سبب من الأسباب.
  •  بعض الأشخاص الذين يتمكنون من تحويل فيتامين د إلى الصورة النشطة التي يمتصها الجسم.

ما أهم عوامل الخطر التي تزيد من احتمال نقص فيتامين د في الجسم

 هناك العديد من العوامل التي تحفز على نقص فيتامين د في جسم الإنسان ومن أهم هذه العوامل:

  • الأشخاص ذو البشرة الداكنة.
  •  الأفراد الذين يتقدمون في العمر.
  • جميع من يعاني من السمنة المفرطة أو الوزن الزائد.
  • الأفراد الذين لا يتناولون الأسماك الغنية بالعديد من الزيوت، وفيتامين دال.
  •  كل من يعيش بعيدًا عن خط الاستواء في المناطق التي لا تصل إليها أشعة الشمس بشكل منتظم مثل القطبين.
  •  من يستخدم واقي الشمس بشكل مستمر.
  •  من يقضي وقته داخل المنزل.
  • الأفراد الذين يدخنون يؤدي هذا إلى نقص فيتامين دال في أجسامهم.
  •  السيدات المرضعات لأن فيتامين دال نسبته تكون في لبن الأم، ولهذا نجد أن الطبيب ينصح المرضعات بأن تتناول المكملات الغذائية حتى يظل جسمها محتفظ بالنسبة المناسبة من فيتامين دال.

علاج  Vitamin D Deficiency  

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها علاج نقص فيتامين د في الجسم وأهمها:

  • ينصح الأطباء المريض أن يتعرض إلى أشعة الشمس، وخاصة في فترة الصباح.
  • يتناول المريض الأغذية الغنية بفيتامين دال، والتي تدعم امتصاص هذا الفيتامين في الجسم.
  • تناول الحبوب التي تمد الجسم بنوع مرتفعة من فيتامين دال.
  •  إذا لم يستجيب الجسم إلى جميع العوامل السابقة يصف الطبيب حقن الفيتامينات داخل الوريد التي تمد الجسم بفيتامين دال.

تحدثنا في هذا المقال عن Vitamin D Deficiency وأعراض نقص فيتامين د، وتأثير نقضيه على جسم الإنسان، وأسباب نقص فيتامين د، والعوامل التي تزيد من خطر نقص هذا الفيتامين في جسم الإنسان، وكيف يتم علاج نقص فيتامين د.

390 مشاهدة