ما هي فوائد أوميغا3 للنساء

كتابة: aya saad - آخر تحديث: 28 ديسمبر 2020
ما هي فوائد أوميغا3 للنساء

، هو عبارة عن حمض تابع للأحماض الدهنية الهامة للوظائف المتعددة في الجسم، ويجب على الإنسان أن يقوم بتناول الأوميغا 3، لأن الجسم لا يمكنه تصنيعها بنفسه، وهناك العديد من المصادر والمكملات الغذائية التي تحتوي على أوميغا 3، وتحمل الأوميغا 3 فوائد متعددة للنساء وللأشخاص بشكل عام، وفي هذا المقال سنتحدث باستفاضة عن الفوائد المتعددة لأوميغا 3 للنساء.

فوائد أوميغا3 للنساء

  • يعتبر حمض الأوميغا 3 من الأحماض الهامة جداً في نمو الجنين، لذا ينصح المرأة الحامل بتناول مصادر تحتوي على أوميغا 3، لأنه هام جداً في تطور ونمو الجنين بشكل صحي.
  • أوضحت إحدى الدراسات العلمية أن الطفل الذي حرصت أمه على تناول مصادر الأوميغا 3 أثناء فترة الحمل به، سيكون أقل عرضة للإصابة بمرض الربو بالمقارنة مع الأطفال الآخرين.
  • هام جداً في تطور الرؤية والأعصاب عند الجنين أثناء الحمل.
  • يعتبر هام جداً للأم نفسها أثناء فترة الحمل، فهو ليس مفيد لجنينها فقط.
  • يقلل من تعرض الأم للولادة المبكرة، ويحد من إصابتها بالضغط المرتفع في الدم.
  • يصبح وزن الجنين متزايد عند الولادة، نتيجة تناول الأم للأوميغا 3 أثناء الحمل.
  • يقلل من إمكانية إصابة الأم بالاكتئاب الذي يحدث بعد فترة الولادة.
  • تخفيف الألم المصاحب للدورة الشهرية.
  • يعتبر مفيد جداً للمبايض، ويزيد من فرص حدوث الحمل، لذا ننصح المرأة التي ترغب في حدوث حمل أن تتناول حمض الأوميغا 3 بكمية متوازنة، حتى تحصل على فوائده المتعددة للمبايض وتجعلها مستعدة للحمل.
  • وهناك عدة فوائد هامة أخرى للأوميغا 3، لكنها غير مقتصرة على المرأة فقط، وهذه الفوائد كالتالي:
  • يقلل من إمكانية الإصابة بالالتهابات.
  • الحد من إمكانية إصابة الإنسان بأمراض القلب.
  • تقليل إصابة الجسم بالسمنة.
  • تقوية صحة العيون.
  • تقوية المفاصل والعظام.
  • الحماية من الإصابة بالخرف والزهايمر.
  • يحمي من الإصابة بتصلب الشرايين.
إقرأ أيضاً  اهمية الفيتامين ب1 للاطفال والكمية الموصي بها

المصادر المتعددة للأوميغا 3

يتم إنتاج الأوميغا 3 بكميات كبيرة في الطببعة، وذلك من خلال عدة مصادر سنذكرها فيما يلي:

  • أسماك البحر، والمأكولات البحرية كالسردين، والتونة، والسالمون.
  • البلانكتوتات أو العوالق، وهي عدة كائنات حية دقيقة حيوانية ونباتية.
  • الزيوت النباتية المتعددة، مثل الزيوت المستخلصة من فول الصويا، وبذور الكتان.
  • الطعام المدعم، ويتمثل ذلك في أنواع متعددة من اللبن، والبيض، والحليب، والعصائر.

العوامل المؤثرة في تركيز الأوميغا 3 في الأسماك

  • نوعية الغذاء.
  • موسم الصيد.
  • القطعة التي يتم تناولها من السمكة.
  • المنطقة التي تنمو وتعيش بها (البيئة الطبيعية التي نشأت بها الأسماك مثل الأنهار والبحار، أو المنشآت التي تم تربيتها بها).

نتائج نقص حمض الأوميغا 3 في الجسم

  • مشاكل متعددة في الجلد، والأظافر، والشعر.
  • حدوث مشكلات واضطرابات في النوم.
  • قلة الإنتباه والتركيز.
  • الشعور بتشنج في الأقدام، وآلام في المفاصل.
  • حدوث مشكلات عند النساء تصيب الدورة الدموية.
إقرأ أيضاً  ما هو الفيتامين الموجود في الكمثرى وأهميته

فوائد حمض الأوميغا 3 في التنحيف

يمتلك حمض الأوميغا 3 عدة خصائص تساعد على تنحيف الجسم، ويعتبر هذا الحمض مفيد جداً للأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي لتنزيل الوزن، وهؤلاء الأشخاص يستهلكون بشكل يومي كمية قليلة عن (0.3) جرام من زيت حمض الأوميغا 3، ويمكنهم تناول كمية أكبر من حوالي (1.3) جرام للمساعدة في تنحيف الجسم، وفي حالة تناول الأطعمة الغنية بزيت السمك، تجعل الأشخاص يشعرون بالشبع لمدة لا تقل عن ساعتين، لذا يمتلك حمض الأوميغا 3 قدرة هائلة على تنحيف الجسم. في النهاية تحدثنا عن فوائد أوميغا3 للنساء ، والمصادر المتعددة للأوميغا 3، والعوامل المؤثرة في تركيز الأوميغا 3 من الأسماك، ونتائج نقص حمض الأوميغا 3 في الجسم، وفوائد حمض الأوميغا 3 في التنحيف، ونتمنى أن ينال المقال على إعجابكم.

136 مشاهدة