ماهو الكركم يحارب الأمراض ويخفف من آلام المفاصل

كتابة: Leila Wazzan - آخر تحديث: 3 أبريل 2021
ماهو الكركم يحارب الأمراض ويخفف من آلام المفاصل

ماهو الكركم يحارب الأمراض ويخفف من آلام المفاصل .. الكركم أو ما ندعوه بالعقدة الصفراء والتي نستخدمها بشكل دائم في المطبخ لجعل المأكولات صفراء اللون.

لكن يبقى هذا اللون طبيعياً وليس صناعياً ولا يحوي أي مواد  حافظة أو ملونات غير معروفة المصدر.

في بعض الأحيان يستخدم الكركم عنوع من الدواء مع بعض الحليب .

اليوم في مقالنا سوف نقدم لكم العديد من الفوائد التي يقدمها لنا الكركم وهذه الفوائد ستجعلنا ندخله في نظامنا الغذائي دائماً.

تابعونا ولا تنسوا أن تقوم بمتابعة بمدونتنا التي تكبر بمحبتكم.

ماهو الكركم يحارب الأمراض ويخفف من آلام المفاصل

1- يخفف من الإصابة بمرض الزهايمر

يساعد الكركم على تنشيط خلايا الدماغ ويخفف من ترسب البروتين الذي يسبب مرض الزهايمر وذلك حسب ما أثبتته الدراسات الأخيرة.

كذلك يعتبر من البهارات التي تساعدنا على الوقاية من الاكتئاب كذلك أثبتت الدراسات أنه يساعد على علاج الاكتئاب الحاد.

2- يقي من الإصابة من السرطانات الخطيرة

أثبتت الدراسات الحديثة أن تناول الكركم مع الطماطم يساعد في تخفيف الإصابة بسرطان البروستات بشكل واضح وملحوظ.

3- يقوم بتخفيض مستويات الشحوم في الدم

حسب اخر الدراسات التي تم إجراؤها أثبتت أن الكركم له تأثير هام على الشحوم الثلاثية والكوليسترول.

وتناول 1.6 ميلغرام يومياً من الكركم يساعد في تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم .

إذاً فهو يخفف من الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب المزمنة التي تسبب الوفاة في بعض الحالات.

4- تخفيف أعراض التهاب المفاصل -الروماتيزم

تبين وجود مركبات نباتية في الكركم تساعد على التخفيف من أعراض التهاب المفاصل التنكسي.

وحسب التجارب التي تم إجراؤها بإعطاء 1500 ميلغرام من الكركم خلال ثلاث أسابيع فقد تمت ملاحظة تراجع ملحوظ في أعراض هذا المرض.

بما فيها الألم العام في الجسم , ولكنه للأسف لم يؤثر على تيبس المفاصل.

5- يحسن من حالات قرحة المعدة

تبين أن الكركم له تأثير على جرثومة المعدة التي تؤثر على القرحة المعدية وتخفف منها.

لكنه بالمقابل يزيد من أحماض المعدة الأمر الذي قد يسبب زيادة سوء القرحة في المعدة.

ماهو الكركم

6- تخفيف أعراض الربو

أظهرت دراسة صغيرة نُشرت في عام 2014، شاركَ فيها 77 مصاباً بالربو، واستمرَّت ثلاثين يوماً.

أنَّ تناول المُشاركين لما يُقارب 500 مليغرامٍ من الكركم يوميَّاً، قد يُحسّن من انسداد المجرى التنفسي.

ويساعد في تخفيف أعراض الربو بشكل واضح.

7- تخفيف من عسر الهضم

في دراسة أجريت تم تخفيف عسر الهضم لدى 87% من المشاركين عند تناولهم كمية محددة من الكركم لعدة أيام متتالية.

8- تخفيف ألام العضلات بعد التمارين الرياضية

تناول 150 مليغراماً من الكركم بعد ممارسة التمارين الرياضية يقلل من ألم العضلات بشكل ملحوظ.

9- التقليل من الإجهاد

قد يقلل تناول الكركم المعدل مع الألياف الغذائية من الإجهاد عند الأشخاص الأصحاء.

10- يقلل من خطر الإصابة بتشمع الكبد اللاكحولي

يُقلِّلُ الكركومين من الدهون المتكونة حول الكبد، والتي يسببها النظام الغذائي، مما قد يساهم في تقليل خطر الإصابة بمرض الكبد الدهني اللاكحولي.

11- يخفف من أعراض القولون العصبي

إذ أظهرت دراسة نشرتها مجلة Journal of Alternative & Complementary Medicine عام 2004.

والتي شارك فيها 207 مصابين بالقولون العصبي، أن تناولهم لقرص من مسحوق الكركم يومياً مدة 8 أسابيع يقلل من أعراض المرض.

مثل: آلام المعدة، بالإضافة إلى أنه قد يحسن من حركة الأمعاء.

12- يقوم بتحسين حركة المعدة ويخفف اضطراباتها

كما ذكرنا سابقاً فإن بعض الدراسات أشارت إلى أن استهلاك الكركم قد يرتبط بالمساعدة على تحسين اضطراب المعدة لدى المصابين بعسر الهضم.

كذلك فإن هناك العديد من الفوائد الأخرى والتي سنتطرق إليها في مقالاتنا القادمة.

318 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *