سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء دليلك الشامل لفهم المعدلات الطبيعية والمرضية

كتابة: Basel Adib Freifer - آخر تحديث: 11 مايو 2021
سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء دليلك الشامل لفهم المعدلات الطبيعية والمرضية

يُطلق على اختبار معدل سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء (ESR) أحياناً اسم اختبار معدل الترسيب. لا يشخص اختبار الدم هذا حالة واحدة أو مرض محدد. بدلاً من ذلك، يساعد الطبيب الخاص بك في تحديد ما إذا كنت تعاني من الالتهاب أو الإشارة إلى أنّ هناك شي غير طبيعي في الجسم.

وينظر الطبيب هنا بين سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء والمعلومات الأخرى أو نتائج إختبارات أخرى تم إجراؤها للمساعدة في اكتشاف التشخيص. كما يمكن أيضاً استخدام اختبار (ESR) لمراقبة الأمراض الالتهابية وتطورها أو شفائها.

ما هي استطبابات اختبار سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء؟

عندما تعاني من التهاب، فإن خلايا الدم الحمراء تلتصق ببعضها البعض مكونة تكتلات. يؤثر هذا التكتل على معدل غرق كرات الدم الحمراء داخل الأنبوب حيث يتم وضع عينة الدم أي تزداد سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء. يتيح هذا الاختبار للطبيب معرفة مقدار التكتل الذي يحدث. فكلما زادت سرعة غرق الكريات في قاع أنبوب الاختبار، كلما زاد احتمال وجود الالتهاب.

إقرأ أيضاً  فوائد وأضرار حبوب اللقاح..تعالج فقر الدم والبواسير وسوء التغذية وأكثر

يمكن لاختبار سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء تحديد وقياس الالتهاب بشكل عام في الجسم. ومع ذلك، فإنه لا يساعد في تحديد سبب الالتهاب. لهذا السبب نادراً ما يتم إجراء اختبار (ESR) بمفرده. بدلاً من ذلك، من المرجح أن يقوم الطبيب بدمجه مع اختبارات أخرى لتحديد سبب الأعراض. ويمكن استخدام اختبار (ESR) لمساعدة الطبيب على تشخيص الحالات التي تسبب الالتهاب، مثل:

  • أمراض المناعة الذاتية.
  • السرطانات.
  • الالتهابات.

كيف يتم إجراء اختبار سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء؟

يتضمن اختبار سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء عملية سحب دم بسيط، حيث يستغرق الأمر دقيقة أو دقيقتين فقط عبر الخطوات التالية. أولاً، يتم تنظيف الجلد الموجود فوق الوريد مباشرة. ثم يتم إدخال إبرة لسحب الدم، وبعد سحب الدم، تتم إزالة الإبرة وتغطية موقع البزل لوقف أي نزيف. ثمّ يتم أخذ عينة الدم إلى المختبر، حيث يتم وضع الدم في أنبوب طويل ورفيع ويتم وضعه في وضع معرّض لتأثير الجاذبية (يتم إيقاف الأنبوب) لمدة ساعة واحدة. خلال هذه الساعة وبعدها، سيقوم المختبر الذي يعالج هذا الاختبار بتقييم سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء في الأنبوب، ومدى غرقها، وعدد الكريات الحمر التي غرقت.

إقرأ أيضاً  العقم في ازدياد .. لنتعرف معاً على مسبباته لكي نتجنبها بالقدر الممكن

يمكن أن يتسبب الالتهاب في ظهور بروتينات غير طبيعية في الدم. تتسبب هذه البروتينات في تكتل كرات الدم الحمراء معاً، وهذا يجعلهم يغرقون بسرعة أكبر. كما قد يطلب الطبيب إجراء اختبار بروتين سي التفاعلي (CRP) في نفس وقت اختبار سرعة ترسيب كريات الدم الحمراء. يقيس بروتين سي التفاعلي (CRP) الالتهاب أيضاً، ولكنه يمكن أن يساعد أيضاً في التنبؤ بخطر الإصابة بمرض الشريان التاجي (CAD) وأمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى.

قد يهمك: ما هي امراض القلب التي يزيد العمر من خطر حدوثها وماذا نفعل للشفاء منها.

ما هي مخاطر اجراء الإختبار؟

ينطوي سحب الدم على مخاطر قليلة. وتشمل المضاعفات المحتملة ما يلي:

  • النزيف، من خفيف جداً إلى شديد.
  • الإغماء.
  • ورم دموي.
  • كدمات.
  • عدوى.
  • التهاب الوريد.
  • الدوار.
  • كما ستشعر على الأرجح بألم خفيف إلى متوسط عندما تخز الإبرة الجلد. قد تشعر أيضاً بالخفقان في موقع البزل بعد الاختبار.
إقرأ أيضاً  وصفة الحلبة للتسمين

ما هي معدلات اختبار ESR الطبيعية؟

يتم قياس نتائج سرعة ترسيب كريات الدم بالمليمترات في الساعة (مم / ساعة). ويعتبر ما يلي نتائج اختبار (ESR) طبيعية:

  • لدى النساء تحت سن الخمسين معدل (ESR) يتراوح بين 0 و 20 ملم / ساعة. أما الرجال الذين تقل أعمارهم عن 50 عام فإن معدل (ESR) يتراوح بين 0 و 15 ملم / ساعة.
  • أمّا لدى النساء فوق سن الخمسين فإن معدل (ESR) يترواح بين 0 و 30 ملم / ساعة. والرجال فوق سن الخمسين يجب أن يكون لديهم معدل (ESR) بين 0 و 20 ملم / ساعة.
  • عند الأطفال يكون معدل سرعة ترسيب الكريات الحمر بين 0 و 10 ملم / ساعة.

اعتماداً على النتائج، قد يرغب الطبيب في طلب اختبارات إضافية، بما في ذلك اختبار (ESR) ثاني للتحقق من نتائج الاختبار الأول. حيث يمكن أن تساعد هذه الاختبارات الطبيب في معرفة السبب المحدد للالتهاب.

إقرأ أيضاً: ما هو معدل السكر الطبيعي في الجسم وأعراض الإصابة بمرض السكري.

125 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *