جرثومة الرحم .. دليلك الشامل لكل مايتعلق بجرثومة الرحم

كتابة: غنى عدنان خليل - آخر تحديث: 4 يونيو 2021
جرثومة الرحم .. دليلك الشامل لكل مايتعلق بجرثومة الرحم

في هذا المقال سنقدم لكم ما يجب عليكم معرفته عن جرثومة الرحم …

تعريف :

جرثومة الرحم هو المصطلح الشائع الذي يتم تداوله عند الإصابة بجرثومة الكلاميديا أو ما تسمّى طبيّاً بالمتدثرة.

هي جرثومة مشابهة للفيروس .

تنتقل جنسياً و تصيب عنق الرحم .

لها قدرة كبيرة على الانتشار في الجزء العلوي من القناة التناسلية مسببة أمراض التهابية في الحوض.

إذا كانت البكتيريا موجودة على عنق الرحم في أثناء الولادة قد تصيب عيّنيّ الجنين و تسبب له التهاب الملتحمة.

الفرق بين جرثومة الرحم و النيسريات البنيّة التي تصيب الرحم أيضاّ:

  • الإصابة بجرثومة الرحم أشيع من الإصابة بالنيسريات البنّية التي تنتقل عن طريق الجنس أيضاً.
  • فترة حضانة جرثومة الرحم أطول.
  • تتطلب جرثومة الرحم علاج لمدة أطول.
  • أعراض جرثومة الرحم أقل شدّة.

لمحة تشريحيّة عن الإصابة بجرثومة الرحم :

ينشأ الطريق التناسلي جنينياً من قناتي مولر ماعدا الثلث السفلي ,وهذا يترافق مع تفاغر الشرايين و الأوردة و الأوعية اللمفاوية ,مايجعل إنتان أي جزء بشكل مستقل أقل شيوعاً من الإنتان الصاعد في الطريق التناسلي .

يتم ضبط صعود الإنتان المهبلي إلى الأغلى , إلى حد ما , بالآليات التالية :

  • تتوضع الجدران المهبلية بشكل متقابل , الأمامي ينطبق على الخلفي إضافة إلى حموضة المفرزات المهبلية مما يعيق نمو الجراثيم .
  • يقوم مخاط عنق ضالرحم بعمل شبكة تغلق فتحاتها إلا في وقت الإباضة ,مما يحد من الانتشار الجرثومي للأعلى.
  • تنطرح البطانة الرحمية شهرياً أثناء الطمث ,و على كل حال عند إصابة العنق بالإنتان مباشرة فإن الآليات السابقة تصبح أقل فعالية .

يمكن أن يكون إنتان الطريق التناسلي العلوي مكتسباً عن طريق:

  • الجنس .
  • إنتان صاعد من النبيت الجرثومي المهبلي ,خاصة بعد تعطيل الحاجز العنقي الطبيعي.
  • بشكل تالِ لإجهاض أو ولادة أو جراحة نسائية .
  • لا يمكن أن يكون ناجماً عن النبيت الجرثومي الداخلي .

تتم تسمية التشخيص بالإنتان الحوضي الحاد أو الداء الحوضي الالتهابي نظراً لأنه من الصعب سريرياً تحديد أي عضو مصاب ,بل مايحدث هو إصابة عدة أعضاء بالإنتان,لكن العامل الممرض الأساسي في هذه الحدثية هي جرثومة الرحم.

فيزيولوجيّة الإصابة :

تغزو جرثومة الرحم الخلايا الاسطوانية المبطنة لخبايا القناة العنقية ,بعدئذ:

  • إما يزيلها الجهاز المناعي من الجسم
  • أو تنتشر سريعاً لتسبب إنتاناً حاداً .
  • أو أنها تبقى هاجعة في الخلايا الاسطوانية مع خطر الانتشار لأعضاء الحوض الأخرى .

يحصل هذا الانتشار عبر الأوعية اللمفاوية ,الأوردة أو من الممكن أن تمر محمولة على ظهر النطاف .

في قليل من الحالات يعبر الإنتان إلى جوف الرحم خلال إدخال اللولب إلى داخل الرحم ,لذلك يجب المسح عن الكلاميديا عند النساء قبل إدخال اللولب لتحرّي السبب فيما بعد.

تصاب البطانة الرحمية أولاً بإنتان ليحدث ما يسمى التهاب بطانة الرحم ,ومن هنا يمكن للإنتان أن ينتشر للعضلة الرحمية , أو خلال جوف الرحم إلى أنبوبي فالوب مسبباً التهاب ملحقات حاد أو تحت حاد ,وفي بعض الحالات يمكن أن يصاب البريتوان الحوضي أو المبيض.

الأعراض :

  • يتميز هذا الإنتان بكونه لا عرضي عادةً .
  • بيّنت الدرسات المجراة على عامة الناس أن بين 15-30% من النساء السليمات هناك أضداد لجرثومة الرحم في دمائهن,وهذا يدل على الإصابة بإنتان تحت سريري سابق .
  • بين 4-12% كان لديهن إنتان لا عرضي للخلايا العنقية حيث كان لدى شركائهن إنتاناً لا عرضياً في خلايا الإحليل .
  • أما الإنتان العرضي فإنه يصيب 1-3% من النساء النشيطات جنسياً : حيث تعاني أقل من 20% من ضائعات مخاطية قيحية من عنق الرحم ,عسرة تبول ,نزف رحمي بين الطموث .

التشخيص :

  • يصعب اكتشاف وجود المتدثرة علماً أن بعض وسائل التشخيص أفضل من غيرها مثل :تقينات تشخيص( PCR) و تفاعل سلسلة ليغاز, حققتا تقدماً كبيراً في دقة التشخيص و أمكنهما اكتشاف حالات أكثر ب40% من الاختبارات القديمة .
  • النتيجة السلبية للطّخة التي تؤخذ من عنق الرحم لا يمكنها دحض التشخيص نهائياً.
  • الفحوص التي تعتمد على تحليل البول لا تكتشف جميع الحالات.
  • قد يبدو عنق الرحم طبيعياً عند الفحص بواسطة منظار مهبلي.

عوامل الخطورة :

  • إن نسبة الحدوث الأعلى لجرثومة الرحم عند النساء بعمر <25 سنة .
  • عند عديدات الشركاء الجنسيين .
  • اللواتي لديهن شريك متعدد الشركاء حالياً أو سابقاً.

علاج جرثومة الرحم :

  • تتضمن المعالجة إعطاء 1 غ من الأزيترومايسين فموياً بجرعة واحدة .
  • أو دوكسي سيكلين 100ملغ مرتين يومياً لأسبوع.

يتطلب قتل الكلاميديا سبعة أيام على الأقل من التعرض للصاد الحيوي الصحيح ,لكن الأزيترومايسين يمكن تناوله في جرعة وحيدة لأنه يبقى في الجسم نحو ثلاثة أسابيع.

309 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *