تعلم لغة الجسد كيف تقرأ الانفعالات .. 11 حركة

كتابة: Mahmoud AL kirm - آخر تحديث: 20 مارس 2022
تعلم لغة الجسد كيف تقرأ الانفعالات .. 11 حركة

تعلم لغة الجسد .. تعد لغة الجسد من أهم طرق التواصل ما بين الأفراد، وغالبا ما تكون بعيدة عن لفظ الكلمات، وإنما تقتصر على مجموعة من الحركات، تعلم لغة الجسد.

تعلم لغة الجسد

هي لغة تواصل فريدة من نوعها ما بين الأفراد، وتعرف بأنها اللغة الصامتة، حيث تعتمد على حركات الجسد والإيماءات بعيدا عن لفظ أي كلمة، نستطيع من خلال لغة الجسد أن ننقل شعور ما نعيشه، أو أفكار عديدة تراودنا، حتى أجوبة للعديد من انواع الأسئلة التي قد تطرح علينا.

في مفهوم التواصل بين البشر، يكون هناك ثلاث عناصر أساسية في التواصل، وتكون الكلمات الملفوظة إلى جانب النبرة التي لفظت هذه الكلمات بها، بالإضافة إلى لغة الجسد.

إقرأ أيضا: طرق عزل الأسقف

دلائل لغة الجسد:

دلائل لغة الجسد
تعلم لغة الجسد

تنطلق الدلائل من معظم أجزاء الجسم وخاصة الوجه، وذلك في العينين والأنف والفم إلخ، فمثلا فرد الظهر مع ارتخاء الأكتاف يشير ذلك إلى أن الشخص غير متوتر، ومحاذاة الجسم مع الشخص المُتكلّم يعبر عن الاهتمام والانجذاب،أما المُباعدة بين الساقين بشكل بسيط يعبر عن الراحة، والميل بالجسم بشكل بسيط يشير إلى التركيز والإصغاء باهتمام، وإبقاء اليدين مرتخيتين على جانبي الجسم يشير إلى الانتفاخ للتواصل مع الأشخاص الآخرين، أما تحريك اليد بالإيماءات عند التحدث يساعد على تحسين مصداقية الشخص لدى المستمعين ، أما التواصل بالعينين يعبر عن اهتمام الشخص بالحديث، أخيرا الرمش بالعينين كثيراً يفيد بعدم الشعور بالراحة.

عندما نركز في الدلائل أثناء تعلم لغة الجسد يصبح من السهل تعلم باقي الأشياء، لأنها تعد الاساس والأهم في نقل الشعور بشكل مباشر وصريح بأسلوب يسهل فهمه.

إقرأ أيضا: دعاء الصفا والمروة وأدعية السعي مكتوبة من السنة النبوية

كيف نقرأ الانفعالات؟

كيف نقرأ الانفعالات
تعلم لغة الجسد

يوجد خمس أنواع انفعالات أساسية وهي:

•البكاء:

وهو من أعظم أفعال الشخص، لأنه غالبا ما ينتج بعد تعب كبير وشاق، فالبكاء يمكن أن يكون بسبب إنفجار المشاعر والأحاسيس، وغالبا ما يكون تعبيرا عن الحزن بسبب فقدان عزيز أو التعرض لخيانة أو لماساة إلخ..، ويمكن أن تظهر الدموع عند تحقيق نجاح ما تعبيرا على الفرح، واحيانا يكون البكاء وسيلة خبيثة لاستعطاف قلوب بعض الناس.

•الغضب:

وهذا الشعور يعد مكروها عند بعض الناس، ذلك لأنه يخرج الإنسان عن سيطرته وقد يتسبب بخسارة من تحب، وفي هذه الحالة تكون الحدقة موسعة، والوجه موجه للأسفل، أما الذراعان تكونان مضمومتان بشكل محكم، غالبا ما يكون الغضب عبارة عن تهديد نتيجة الاستياء من أفعال الشخص الآخر.

•الشعور بالارتباك والحيرة:

ينبعث هذا الشعور حسب أطباء علم النفس، عندما يكون الإنسان واقع بمشكلة ما يحاول تفسيرها أو حتى يبحث عن حلول لها، تظهر علامات الارتباك والحيرة بشكل واضح حين يحول الشخص رأسه وعيناه بعيدا، كما يظهر علي وجهه ابتسامة خفيفة غالبا ما تكون مصطنعة.

•الفخر والكبرياء:

تظهر عندما يقدم الفرد إنجازا ما سهر وتعب عليه كثيرا، وتتجسد ملامح الفخر والكبرياء في الابتسامة المشرقة وإمالة الرأس للخلف، تزامنا مع ذلك توضع اليدين على القدمين.

إشارات العلاقات في لغة الجسد:

إشارات العلاقات في لغة الجسد
تعلم لغة الجسد

•التلامس والتباعد:

يختلف تفسيرها حسب طبيعة العلاقة بين الأشخاص، فإذا كان بين معجبين يكون التلامس والتباعد إشارة إلى الحب.

•نظرات العيون:

أثبتت العديد من الدراسات النفسية بأن تركيز العيون بشكل كبير على منطقة الوجه بين الأشخاص أثناء الحوار، بالتركيز على العينين لفترة وجيزة ثم الانتقال للشفاه ثم العودة للعينين،هو إشارة يعير فيها أي انسان لا إراديا على إعجابه وحبه للشخص الآخر.

إشارات الإعجاب:

تعلمها خطوة مهمة لإتمام تعلم لغة الجسد، وهي عبارة عن عدة إشارات توحي بأن هذا الشخص معجب بالآخر، ومنها:

•التواصل البصري:

إذ أبقيت العينين مركزة على عيني الشخص الآخر، وبدأت بالرمش بمعدل غير طبيعي، ما هو إلا عبارة عن تولد شعور الإعجاب لدى هذا الشخص ودفعه للبوح به بطريقة أو بأخرى.

•الغمزات:

دليل مباشر يستخدم للانجذاب والمغازلة.

•إيماءات الوجه:

غالبا ما يمتلئ وجه المعجب بالابتسامة والفرحة عند رؤية من أعجب به.

•وضعية الجسم:

وظلك في حالة الوقوف بجانب ذلك الشخص، والميل إليه كل فترة وأخرى دون تردد، ومحاولة ضمها عن طريق شد ذراعه في الطرف الآخر، هذه الحالة تعبر عن أشد درجات الاعجاب وغالبا ما تفوق أولى درجات الحب.

إقرأ أيضا: أفضل الطرق لتحسين قدرتك على التركيز

667 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.