الربو عند الأطفال Asthma تعرف على أبرز أعراضه

كتابة: Nour Adib Freifer - آخر تحديث: 18 أبريل 2021
الربو عند الأطفال Asthma تعرف على أبرز أعراضه

الربو عند الأطفال Asthma … مرض الربو شائع في مرحلة الطفولة حيث تكون الرئتان والممرات الهوائية سهلة التعرض للالتهاب عند التماس مع محفزات تحسسية معينة. وذلك بعد استنشاق حبات الطلع أو عند الإصابة بنزلات البرد مثلاً و أي عدوى تنفسية أخرى. ومن الشائع أن يسبب الربو في مرحلة الطفولة أعراض يومية مزعجة تؤثر في قدرات الطفل

 

على اللعب والحركة والرياضة والنوم. بالإضافة إلى القيام بالواجبات المدرسية بالشكل الأمثل. وفي حالات أخرى قد تشتد حالة الربو مسببة حدوث نوبات تهدد حياة الطفل. وبالتالي نستنتج أن الربو الطفلي لا يختلف كثيراً عن الربو عند الكهول إلا أنه أكثر انتشاراً. حيث يعد السبب الرئيسي لزيارات الأطفال لقسم الطوارئ. وبالمقابل لا يمكن علاج الربو في مرحلة

 

الطفولة حيث قد تستمر الأعراض لمرحلة البلوغ. ومن هنا تأتي أهمية أخذ هذا المرض على محمل الجد وعلاجه وضبطه بالشكل الأمثل.

أعراض مرض الربو

أعراض مرض الربو

تتضمن أعراض وعلامات الربو في مرحلة الطفولة كل مما يلي:

  • السعال المتكرر والذي يزداد سوءاً عندما يترافق مع إصابة فيروسية. وكما قد تحدث نوبات من السعال أثناء نوم الطفل أو حتى عند ممارسة الرياضة أو التعرض للهواء البارد.
  • صوت صفير أو صوت وزيزي عند الزفير.
  • كذلك ضيق في التنفس.
  • الشعور بوجود احتقان في الصدر.
  • ضيق يضغط على الصدر.

أما بالنسبة لأهم الاختلاطات التي تنتج عن أعراض الربو عند الأطفال نذكر:

 

  • صعوبة في النوم وذلك نتيجة حدوث ضيق النفس أو بسبب السعال المستمر أو الصوت الوزيزي.
  • نوب من السعال أو الوزيز والتي تزداد سوءاً عندما تترافق مع الإنفلونزا.
  • التأخر في حدوث الشفاء عند وجود حالة التهابية كالتهاب الشعب الهوائية أو عند الإصابة بأي عدوى تطال الجهاز التنفسي.
  • إعاقة اللعب وممارسة الرياضة نتيجة حالات عسرة التنفس.
  • حالة من التعب المزمن الناجم عن قلة النوم.

متى يجب اللجوء للطبيب

متى يجب اللجوء للطبيب
الربو عند الأطفال

يجب دوماً اللجوء للطبيب عند الشك حتى بإصابة الطفل بالربو ، ذلك لكونها حالة صحية تؤثر على النمو الجسدي والنفسي للطفل. كما رأينا إن هذا المرض يعيق الطفل من المشاركة في الفعاليات والأنشطة التي يستطيع باقي أقرانه المشاركة بها. ولا يمكننا أن ننكر أن لهذا تأثير كبير على نظرة الطفل لنفسه. بالإضافة إلى أن تأثيرها يطال الحالة

 

النفسية الوالدين. وذلك من خلال رؤية طفلهم مختلف ولو قليلاً عن باقي أقرانه وكونه معرض للإصابة بنوبة ربو حادة في أي لجظة مما يجعلهم في قلق دائم. لذلك بالإضافة إلى اللجوء للطبيب نطلب أيضاً استشارة من مقدمي الرعاية الصحية والنفسية. وذلك لكي نساعد كل من الطفل وأهله في تجاوز الأمر.

أسباب مرض الربو

 

إن أسباب الربو خلال مرحلة الطفولة غير مفهومة تماماً، سنذكر معاً أهم العوامل التي يُعتقد أن لها دور في تطور المرض:

  • قصة عائلية للإصابة بالحساسية.
  • أو أن أحد الوالدين مصاب بالربو.
  • كذلك الإصابة بالتهاب الطرق التنفسية في عمر مبكر.
  • التعرض لعوامل بيئية مثل دخان السجائر أو غيرها من تلوث الهواء.

عوامل الخطورة

هناك مجموعة من الأمور التي على مرضى الربو تجنبها لكونها تحرض حدوث نوبة حادة وهي:

  • التعرض للبرد الشديد.
  • أو التواجد ضمن وسط مليء بالمدخنين.
  • أو التماس مع بعض العوامل المحسسة كالفراء والعفن والغبار.
  •  الالتهابات الفيروسية التنفسية والتي تسيء إلى حالة الربو.
  • وجود حالة تحسسية كامنة.
  • النشاط البدني الشديد كممارسة الرياضة المجهدة.

الربو عند الأطفال Asthma

الربو عند الأطفال Asthma
الربو عند الأطفال

إن أهداف العلاج للأطفال المصابين بالربو هي:

  • علاج الحالات الالتهابية.
  • الوقاية من نوبات الربو.
  • استخدام الأدوية قصيرة الأمد لعلاج النوبات الحادة.
  • تجنب وتقليل المواد المحرضة.
  • الحفاظ على مستوى طبيعي للنشاط البدني فلا يفرط الطفل بالحركة ولا يحد منها.

 

أما بالنسبة لأدوية الربو فهي تقسم لقسمين (طويلة أمد التأثير وقصيرة أمد التأثير)، بالنسبة لطويلة أمد التأثير فهي تشمل:

 

  • الكورتيكوستيروئيدات والتي تعطي على شكل بخاخ إنشاقي.
  • معدلات اللوكترينات.
  • أو مقلدات بيتا. يصنف أطباء الصدرية هذا الدواء على أنه صديق الكورتيكوستروئيد المقرب!
  • كرومولين وهو دواء يخفف من الحدثية الالتهابية.
  • التيوفيللين.

وبالمقابل تشمل الأدوية قصيرة أمد التأثير كل ممايلي:

  • مقلدات بيتا قصير الأمد والتي تريح المريض بعد دقائق من إعطائها.
  • مضادات الكولين وعلى رأسها الأتروفينت.
  • الكورتيكوستيروئيدات والتي تعطى فموياً أو عن طريق الحقن العضلي.

اقرأ أيضاً: مكونات جهاز التنفس عند الإنسان .. لمحة عن أبرز نقاطه التشريحية(يفتح في علامة تبويب متصفح جديدة)

459 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *