الإيزوسوربيد ثنائي نترات Isosorbide dinitrate ودواعي استخدامه

كتابة: Gheed Adnan Khalil - آخر تحديث: 27 أبريل 2021
الإيزوسوربيد ثنائي نترات Isosorbide dinitrate ودواعي استخدامه

إيزوسوربيد ثنائي نترات من عائلة النترات ، يعمل على الوقاية من الذبحة الصدرية ، من خلال ارتخاء العضلات الوعائية الملساء مما يؤدي إلى توسع الشرايين ، والأوردة المحيطية خاصةً. يعزز توسع الأوعية المحيطية تجمع الدم ويقلل من حجم الدم العائد عبر الأوردة إلى القلب ، مما يؤدي إلى خفض الضغط على النهاية الانبساطية في البطين الأيسر والضغط في الاسفين الشعري الرئوي(الحمل القلبي).

يقلل الارتخاء الشرياني الناتج عن ارتخاء العضلات الملساء من مقاومة الجهاز الوعائي، الضغط الشرياني الانقباضي ،والضغط الشرياني الوسطي أي (الحمل البعدي) ، كما يحدث توسع في الشرايين التاجية.

لا تزال الأهمية النسبية للحد من الحمل القلبي، والحمل البعدي، وتوسع الشرايين التاجية غير محددة.

الحركية الدوائية لإيزوسوربيد ثنائي نترات

الامتصاص

يعد امتصاص الإيزوسوربيد ثنائي نترات بعد جرعات فموية تام تقريباً .ولكن التوافر الحيوي متغير بدرجة كبيرة (10-90%) ، مع استقلاب شامل بالمرور الأول في الكبد. تصل المستويات في المصل إلى ذروتها بعد نحو ساعة من تناول الدواء ، حيث متوسط التوافر الحيوي لISDN حوالي 25% . حيث تبين في معظم الدراسات زيادات تدريجية في التوافر الحيوي أثناء العلاج المزمن.

إقرأ أيضاً  نقص الفوسفور في الجسم و الأسباب الشائعة لنقص الفوسفور

التوزع

يساوي حجم توزع الإيزوسوربيد ثنائي نترات بعد الامتصاص 2-4 ل/كغ ، حيث يتم مزج هذا الحجم بمعدل2-4لتر/دقيقة، وبالتالي فإن نصف عمر الإيزوسوربيد دي نترات في المصل حوالي ساعة.

الإطراح

بما أن الطرح يتجاوز تدفق الدم في الكبد، إذاً ينبغي أن تحدث عملية الاستقلاب خارج الكبد عامةً. يتأثر الطرح في المقام الأول بنزع النترات إلى 2-أحادي نترات(15-25%) و 5-أحادي نترات(75-85%) . يمتلك كلاهما فعالية حيوية ، وخاصة 5-أحادي نترات. مع نصف عمر يساوي حوالي 5 ساعات.

الدراسات على 2-أحادي نترات أقل ، ولكن يبدو أنه يشارك في نفس المسار الاستقلابي ، مع نصف عمر حوالي ساعتين.

استطبابات الإيزوسوربيد ثنائي نترات

بشكل عام للوقاية من الذبحة الصدرية نتيجة لأمراض الشرايين التاجية. الزمن اللازم لبداية التأثير العلاجي للأقراص الفموية فورية التحرر ليس سريعاً بما فيه الكفاية لهذا المنتج كي يكون مفيداً في إحباط الذبحة الصدرية الحادة.

مضادات الاستطباب

التحسس للنترات العضوية نادر للغاية ، ولكنه قد يحدث. لا تستخدم أقراص إيزوسوربيد ثنائي نترات عند المرضى الذين لديهم تحسس للإيزوسوربيد دي نترات أو أي من المكونات الأخرى في المستحضر المتناول.

التأثيرات الجانبية لإيزوسوربيد ثنائي نترات

ترتبط ردود الفعل السلبية لهذا الدواء عموماً مع الجرعة ، وأكثر هذه التأثيرات هي نتيجة لتأثير إيزوسوربيد ثنائي نترات باعتباره موسع وعائي.

الصداع والذي من الممكن أن يكون شديداً ،هو التأثير الجانبي الأكثر شيوعاً. قد يتكرر الصداع مع كل جرعة يومية ، خاصة مع الجرعات العالية . كما قد تحدث أيضاً نوبات عابرة من الدوار، تتعلق في بعض الأحيان بتغيرات ضغط الدم.كما قد يحدث انخفاض في ضغط الدم بشكل غير متكرر ، ولكن قد يكون شديداً عند بعض المرضى بما يعطي مبرراً للتوقف عن العلاج.

إقرأ أيضاً  أفضل روتين للعناية بالبشرة الحساسة

تحذيرات

يمكن أن يؤدي سيلدنافيل إلى تعزيز زيادة توسيع الأوعية لهذا الدواء ، مما يؤدي بدوره إلى انخفاض شديد في ضغط الدم.

لم يدرس تأثير الزمن والجرعة على هذا التداخل ، كما لم تدرس الرعاية الداعمة المناسبة. ولكن يبدو منطقياً أن يعتبر ذلك كجرعة زائدة من النترات، وأن يعالج برفع الأطراف وتوسيع الحجم المركزي.

لم تثبت فوائد أقراص التحرر الفوري للإيزوسوربيد ثنائي نترات عند المرضى الذين يعانون من احتشاء حاد لعضلة القلب أو فشل القلب الاحتقاني.

في حال الرغبة باستخدام إيزوسوربيد ثنائي نترات في هذه الحالات ، ينبغي إجراء مراقبة سريرية دقيقة أو مراقبة الدورة الدموية لتجنب مخاطر انخفاض ضغط الدم وتسرع دقات القلب.

بما أنه من الصعب أن تنتهي تأثيرات أقراص هذا الدواء الفموية بسرعة ، لا ينصح باستخدام هذه الصيغة في هذه الحالات.

الاحتياطات

يمكن أن يحدث انخفاض شديد في ضغط الدم ، خاصة في حال قيام المريض أو وقوفه ، حتى مع الجرعات الصغيرة من  إيزوسوربيد ثنائي نترات . بالتالي، ينبغي أن يتم استخدام هذا الدواء بحذر عند المرضى الذين يعانون من نقص الحجم أو الذين لسبب ما يعانون من انخفاض ضغط الدم.

إقرأ أيضاً  ما هي فوائد زيت البقدونس واستخداماته

يمكن أن يترافق انخفاض ضغط الدم الناجم عن الإيزوسوربيد دي نترات مع بطء قلب متناقض وزيادة احتمال الذبحة الصدرية .(قد تفاقم المعالجة بالنترات الذبحة الصدرية الناتجة عن اعتلال عضلة القلب التضخمي).

على الحمل

لا توجد دراسات كافية ومضبوطة بشكل جيد على النساء الحوامل. ينبغي أن يستخدم إيزوسوربيد ثنائي نترات أثناء الحمل فقط إذا كانت الفائدة المرجوّة تبرر الخطر المحتمل على الجنين.

الأمهات المرضعات

أما على الأم المرضع ،فمن غير المعروف إذا كان يفرز إيزوسوربيد ثنائي نترات في حليب الأم. بما أن العديد من الأدوية تفرز في حليب الأم ، ينبغي توخي الحذر عند إعطاء إيزوسوربيد ثنائي نترات للأم المرضع.

الأطفال

لم تثبت سلامة وفعالية الدواء عند الأطفال المرضى .

المسنون

ينبغي بشكل عام اختيار الجرعة للمريض المسن بحذر. عادةً ما تبدأ الجرعة من الحد الأدنى من مجال الجرعات ،انعكاساً لزيادة تناقض وظائف الكبد أو الكلى أو القلب أو الأمراض المتزامنة أو العلاج بالعقاقير الأخرى.

التداخلات الدوائية

قد يزداد التأثر الموسع للأوعية للإيزوسوربيد ثنائي نترات أثناء استخدام الموسعات الوعائية الأخرى .يؤدي الكحول خاصةً إلى تعزيز هذا النوع من التأثير.

اقرأ أيضاً : الحساسية الصدرية Bronchial Asthma.. دليلك الشامل على أسبابها وعلاجها!(يفتح في علامة تبويب متصفح جديدة)

129 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *